زواج سوداناس

هجوم على داليا البحيري بسبب “بشرة خير”.. وما علاقة “داعش” بخطفها؟



شارك الموضوع :

بعد أن استبدلت النشيد الوطني لمصر بأغنية حسين الجسمي “بشرة خير”، وذلك ضمن أحداث مسلسلها الرمضاني “يوميات زوجة مفروسة أوي”، تعرضت الفنانة المصرية داليا البحيري لهجوم كبير من قبل الجمهور. وتعليقاً على هذا الأمر، أكدت داليا أن هذا الهجوم ليس في محله، لأن النشيد الوطني تغير أكثر من مرة في تاريخ مصر الحديث، ولا تعني الاستعانة بالأغنية أنه بذلك تم إلغاء النشيد الوطني في مصر، خاصة أنّ المسلسل يعتمد على الكوميديا، من خلال مثل هذه المواقف، فكيف تُضخّم الأمور بهذا الشكل.

وفي تصريح خاص لموقع “نواعم”، شددت البحيري أنها لا تحب أن تركز على مثل هذا الكلام الغريب الذي لا ينتمي للنقد البناء، وبأنها سعيدة بتقديم “بشرة خير” في مسلسلها ولا ترى مشكلة في ذلك.

ورداً على الربط بين مشهد خطفها في العمل وبين تنظيم (داعش)، أوضحت ملكة جمال مصر السابقة أنه لا وجود لهذا التنظيم في مسلسلها، وهو كلام غير صحيح، متسائلة عن إمكانية الرد على ذلك، حيث أن مشهد خطف البطلة كان عادياً جداً، ولا توجد هذه الأمور.

وأعربت الفنانة المصرية عن سعادتها بردود الفعل على المسلسل الذي تقدم من خلاله تجربة كوميدية جديدة في مسيرتها الفنية، حيث أنها هذه المرة بطلة العمل، بعد أن سبق وقدمت أعمالاً كوميدية مثل فيلمها مع الزعيم عادل إمام “السفارة في العمارة”.

(البيان)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *