زواج سوداناس

دراسة: سن 23 أفضل عمر للزواج والبدء في الإنجاب



شارك الموضوع :

إذا كنتِ تريدين تكوين أسرة، عليكِ بالزواج في سن 23 فهو أفضل عمر للزوجة للبدء في الإنجاب لكي تصبح أما، ولا سيما لثلاثة أطفال، هذا ما توصل إليه الباحثون في المستشفى التعليمي بجامعة «إراسموس روتردام» الهولندية، ونشر البحث الدولي هذا الأسبوع في الدورية الأكاديمية للتناسل البشري، واستخدم العلماء برامج الكمبيوتر لتحديد أفضل معدلات فرص الإنجاب وفقا لعدد أفراد الأسرة المرغوب فيه.

وقال البروفيسور ديك هابيما لصحيفة «فوكسكرانت» الهولندية أمس إن الأزواج ينتظرون وقتا أطول للبدء في تكوين أسرة، وإن العديد منهم يرغب في معرفة أفضل فرصة لهم للتخطيط للتعليم والعمل بالنسبة للأطفال في المستقبل.

وأظهر البحث أن الازواج الذين يرغبون في أن يكونوا متأكدين بنسبة 90% أنهم سينجبون ثلاثة أطفال على الأقل، يتعين عليهم أن يخططوا لإنجاب طفلهم الأول عندما تكون الزوجة في سن 23 عاما، وأشار البحث إلى أنه إذا كان الأزواج يرغبون في إنجاب عدد أقل من الأطفال فيمكنهم تأجيل خطوة الإنجاب لاحقا.

واعتبر البروفيسور هابيما أن العديد من الأزواج، الذين يبدأون في إنجاب الأطفال في سن لاحقة وينجبون ثلاثة أطفال، هم محظوظون.

وأوضحت الدراسة أن 50 % فقط من النساء اللائي يبدأن في تكوين أسرة في سن 35 عاما ينجبن ثلاثة أطفال بصورة طبيعية. ولكن إذا ما أردن إنجاب طفلين فقط فإن السن المناسبة لا تزيد على 31 عاما.

المصري اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


10 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        بدرالتمام

        أعتقد ان هذه الدراسه تصلح لغيرنا في السودان حيث ان عدد سكاننا نحن ضعيف ونحن في حوجه لاكبر عدد من المواليد-دولتنا كبيره وذات مساحات شاسعه وعدد سكان ضعيف جدا- الان في الريف السوداني يمكن ان تقود سياره لمدة ايام ولا تجد احدا في الطريق-لذا اعتقد ان سن 18 للبنت هو الانسب لتكوين الاسر عندنا في السودان.

        الرد
      2. 2
        العازب الأبدى

        هاهاهاهاى –هيهيهيههههى .

        الرد
      3. 3
        أرسطو

        لآحول ولاقوة ألا بالله — الزواج فى عمر 23 سنة !!!!!!!!!!! – اللهم لطفك بنا — لقد تجاوزت سن 46 سنة – يعنى ضعف السن المناسبة للزواج – والى الآن مازلت عازبا و ناسكا و راهبا فى مخراب العزوبية التعيس – رغم أنى مواطن صالح و أبن ناس و خريج جامعى – و أعمل موظفا محترما – وراتبى الى الآن لم يتجاوز المليونين – طيب بالمليونيين ديل هل استطيع الزواج و أيجار بيت و مصروفات معيشة و مساعدة الأهل ؟؟؟؟ – ليس هناك بصيص أمل فى أمكانية الزواج فى حالتنا المعيشية الكربة التى نعيشها و نكابدها – واللهم لطفك بنا لأننا برضو من عبيدك و عبادك .

        الرد
        1. 3.1
          Tango

          بتكلمو عن النساء

          الرد
      4. 4
        ابوعفان

        ارسطو كل سنه وانت طيب
        اختصر المسافة قبل فوات الاوان وشوف ليك واحده مرطبه
        او مغتربه وراقدات بالكوم ولو قعدت كدا عمرك حيضيع

        الرد
      5. 5
        واحده بايركس

        يا ارسطو

        سن 23 مفصود به البنت وليس الرجل

        انت لم تزل شابا… وحننزوج انشاء الله وستجد من تقبل بك على علاتك ومشاكلك

        خت الرحمن في قلبك وقول يا مهون القواسي

        الرد
      6. 6
        سيسي

        انا يا ا رسطو في ا ول عتبات الخمسين وحالي زيك خريج وما قادر اشيل
        نفسي ناهيك عن زوجة وعيال وفتح بيت والمانع معرووووووف

        الرد
      7. 7
        امريكي

        ربنا يكون في عونكم ويديكم بنات الحلال

        الرد
      8. 8
        سعيد

        يا ارسطو الجماعه بتكلموا عن النساء لكن برضو بقول ليك ده ما حالك براك ده حال معظم شباب البلد احمد الله و الله يا ارسطو يا أخوي في ناس لا وظيفه لا عرس لا بيت لا عربيه ولا عندهم اي شئ وصلوا اربعين و خمسين و أمورهم لسه معصلجه بس نقول الحمد لله و ربنا يصلح الحال

        الرد
      9. 9
        واحده بايركس

        فيما تقول الحكمة التقليدية إنه كلما كبر سن الزواج كلما انخفضت فرص حدوث الطلاق، فإن تحليلا جديدا مذهلا لبيانات الأسرة، أجراه عالم اجتماع بجامعة ولاية “يوتا”، يشير إلى خطر حدوث الطلاق يبدأ في الارتفاع كلما ارتفع سن الزواج.
        وبحسب رسم بياني للدراسة، فإن خطر الطلاق ينخفض بشكل مطرد عند الزواج خلال في النصف الأخير من العشرينات وأوائل الثلاثينات، لكنه يرتفع مرة أخرى بين أولئك الذين يتزوجون في أواخر الثلاثينات من العمر.
        وتشير الدراسة إلى أن الانتظار حتى سن الـ40 للزواج، ليس فكرة جيدة حيث يزيد خطر حدوث الطلاق.
        وتوضح أن هناك تأثير في الاختيار، فبعض أولئك الذين ينتظرون وقتا طويلا ربما تكون لديهم مشكلات في الاختيار.
        القدس

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *