زواج سوداناس

الإتصالات السودانية تتعهد بتجويد الخدمة المقدمة للمواطنين



شارك الموضوع :

اكدت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. تهاني عبدالله عطية حرص الوزارة بالتنسيق مع الشركات عبر الهيئة والمركز القومي للمعلومات علي تجويد الخدمات المقدمة للمواطنيين.

وقالت د. تهاني لدى تلقيها التهاني بمناسبة عيد الفطر المبارك من العاملين بالوزارة وممثلي شركات الاتصالات يوم الثلاثاء ان الوزارة بالتنسيق مع مؤسسات الدوله والقطاع الخاص المختلفة تسعي لتقديم جميع الخدمات المقدرة باكثر من (2000) خدمة للمواطنيين الكترونياً عبر بوابة السودان الالكترونية، مشددة علي اهمية تقوية علاقات التواصل الاجتماعي بين مكونات القطاع معلنة في هذا الصدد عن تبني الوزارة بالتعاون مع الشركات لانشاء دار او نادي يجمع كافة العاملين في القطاع.

من جانبه كشف د. يحيي عبدالله مدير الهيئة القومية للإتصالات عن ترتيبات لتنظيم ورشة عمل مختصة لبحث امكانية الشراكه في البنيات التحتية بين شركات الاتصالات مستعرضا اهمية مثل هذه الشراكات في تقليل تكاليف التشغيل والانشاءات واتاحة فرصة اكبر في توسعة الشبكات وتجويد الخدمات.

تهاني عطية1

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        سعيد

        حملة المقاطعه لشركات الاتصالات جابت حقها و أضطروا يعترفوا أنو الشبكه زفت و الانترنت زفت وإنو لازم يحسنو الخدمه ونكون زينا زي باقي الدول في الحصول علی خدمات معقوله مقابل الارباح المهوله اللي بياخدوها من السودانيين

        الرد
      2. 2
        الزعيم

        يا وزيره اول شئ اهرشي الناس دي

        1\ مراجعه جميع عقودات الشركات بالشرع و القانون و هل نسب الارباح حلال عليهم

        2\ فتح الباب لشركات اوربيه و امريكيه ح ادوك عروض تجنن العالم و تريح المواطن

        الرد
      3. 3
        عادل ابراهيم

        يا ناس الهيئة الحصول شنووو في خدمات الجيل الرابع المهلة انتهت و لسا ما شفنا حاجة

        الرد
      4. 4
        عادل ابراهيم

        يا وزيرة الاتصالات لقد وعدتينا بتقديم خدمات الجيل الرابع وعليه تم اخطار شركات الاتصالات لتقديم الخدمة. ولقد منحتيهم مهلة زمنية لذلك
        لقد انقضت المهلة. لم نرى شيئا حتى اليوم. نرجوا. ان. لا تتهرب الشركات من تقديم هذه الخدمة وأي شركة لا تستطيع تقديم الخدمة فالتخرج من السوق
        نتمنى ان تصدق الوزيرة وعدها.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *