زواج سوداناس

حسبو يؤكد اهتمام الدولة بإنفاذ المشروع القومي للمأوى



شارك الموضوع :

أكد الاستاذ حسبو محمد عبد الرحمن نائب رئيس الجمهورية رئيس اللجنة العليا للاسكان والتعمير إهتمام الدولة بإنفاذ المشروع القومي للمأوى وتوفير الخدمات الأساسية بالريف لتحقيق التنمية العمرانية بالبلاد ، ودعا سيادته إلي تضافر الجهود بين الجهات المعنية لوضع استراتيجية وطنية للتنمية الحضرية ، موجها بضرورة الإهتمام بتقانات بدائل البناء ومراعاة خصوصية كل ولاية للاستخدام الأمثل لمواردها وتوظيفها لإنفاذ برامج الاسكان ، مطالباً الصندوق القومي للاسكان بالتوسع في الشراكات لتبادل الخبرات والاستفادة من تجارب الدول .

جاء ذلك لدي مخاطبته يوم الإثنين بالأمانة العامة لمجلس الوزراء الملتقي الحواري حول التحضر والواقع والآثار والتحديات تحت شعار (نحو شراكة فاعلة للوصول لإستراتيجية مستدامة للتحضر في السودان) ، وذلك بحضور وزراء التخطيط العمراني ومديري صناديق الاسكان بالولايات وممثل وزير الاسكان بجمهورية مصر العربية ومدير برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية بالسودان (الهابتات) السيد وائل الأشهب .

كما خاطب الملتقي وزير البيئة والموارد الطبيعية والتنمية العمرانية د. حسن عبد القادر هلال مؤكداً إلتزام وزارته بالإستراتيجية العربية للإسكان والتنمية الحضرية المستدامة ، مشيرا الي انها تعتبر خطوة هامة في تعزيز ادوار التكامل الإقليمي في الوطن العربي ، كما أكد سيادته المضي قدماً في مواصلة العمل والشراكة مع كأفة الجهات ذات الصلة القومية والعالمية من اجل المساهمة في وضع اجندة حضرية للتصدي للتحديات التي تجابه المدن والمناطق الحضرية خلال العشرين سنة القادمة في إطار مؤتمر الامم المتحدة الثالث حول الإسكان والتنمية الحضرية المستدامة المزمع عقده في سبتمبر 2016م .

من جانبه قال الأمين العام للصندوق القومي للإسكان والتعمير د. غلام الدين عثمان إن الفترة القادمة ستشهد إفتتاح مدن جديدة بولايتي نهر النيل والشمالية ، وستتواصل الجهود لإستكمال مشروعات جديدة بولايتي البحر الأحمر وكسلا ، بجانب مدن أخرى قيد الإنشاء بولايات دارفور وسنار ، موضحاً أن التحضر يعتبر أحد آليات التعمير التي هي من أهم واجبات الصندوق ، كاشفاً عن توقيع إتفاقية مع الإتحاد العربي للإستثمار والتطوير العقاري لتنفيذ مشروعات البناء والتنمية بالبلاد.

وتشير (سونا) الي ان الملتقي ناقش أربع أوراق عمل تمثلت في التحضر المفهوم الوضع عالميا واقليميا ومحلياً وأوضاع التحضر في السودان ، بالإضافة إلي التخطيط الهيكلي لولاية الخرطوم والتحديات و التحضر وأثاره الإجتماعية والإقتصادية والبيئية في السودان .
وخرج الملتقي بالعديد من التوصيات ابرزها ضرورة إستكمال إجراءات إعداد إستراتيجية للتنمية الحضرية المستدامة .

الخرطوم 3-8-2015م (سونا)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *