زواج سوداناس

وسطاء يدعون جنوب السودان للسماح لام اكول بالانضمام للمحادثات



شارك الموضوع :

دعا وسطاء في محادثات جنوب السودان الحكومة يوم الجمعة إلى السماح لمعارض بارز بالانضمام للمفاوضات بعد أن منعته الشرطة في العاصمة جوبا من السفر.

وقال لام اكول وهو من أشد منتقدي الرئيس سلفا كير يوم الأربعاء إنه تم منعه من استقلال طائرة متجهة الى اثيوبيا حيث استؤنفت المحادثات هذا الأسبوع على الرغم من تلقيه دعوة من الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق افريقيا (ايجاد).

وقالت (ايجاد) والولايات المتحدة وبريطانيا والنرويج وشركاء آخرون في المحادثات في بيان مشترك “ندعو حكومة جنوب السودان الى السماح فورا لهؤلاء وكل الممثلين المدعوين للسفر والمشاركة بالكامل.”

وكان مسؤولون حكوميون في جوبا قد صرحوا بأنهم لم يتم إبلاغهم بدعوة الحزب السياسي الذي ينتمي له اكول للمشاركة.

وانزلق جنوب السودان الى الفوضى في أواخر عام 2013 بعد خلافات سياسية على مدى شهور بين كير ونائبه السابق ريك مشار. واندلع القتال ليتجدد الصراع بين قبيلة الدنكا التي ينتمي لها كير وقبيلة النوير التي ينحدر منها مشار.

وينتمي اكول لقبيلة الشيلوك التي يقول أفرادها إن الدنكا والنوير يهمشونهم.

واستأنفت الفصائل المتناحرة المفاوضات يوم الخميس وسط ضغوط دولية متزايدة وتهديد بمزيد من العقوبات اذا لم يتم التوصل لاتفاق سلام بانتهاء مهلة في 17 اغسطس آب. وفشلت جولات سابقة في إنهاء الأزمة اذ ينتهك الجانبان اتفاقات وقف إطلاق النار.

وكان اكول وزيرا لخارجية جنوب السودان حين كانت منطقة شبه مستقلة قبل الاستقلال عن السودان عام 2011 وأسس حزب الحركة الشعبية لتحرير السودان-التغيير الديمقراطي بعد أن انشق عن حزب الحركة الشعبية لتحرير السودان الحاكم.

وانتقد إلغاء الانتخابات التي كان من المقرر أن تجرى في يونيو حزيران ورفض مد ولاية كير الرئاسية لثلاثة أعوام جديدة.

رويترز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *