زواج سوداناس

المالية: مليار و(500) مليون يورو و(500) مليون دولار جملة الودائع القطرية بالسودان



شارك الموضوع :

أعلن وزير المالية بدر الدين محمود أن جملة الودائع التي أودعتها دولة قطر لدى بنك السودان المركزي خلال الفترة الماضية بلغت مليارًا و (500) مليون يورو، بالإضافة إلى مبلغ (500) مليون دولار.
وقال وزير المالية في تصريح خاص لـ(الراية القطرية) أمس، إن الودائع القطرية أسهمت بصورة كبيرة في دعم الإقتصاد السوداني خاصة في فترة ما بعد انفصال جنوب السودان ما جعل الاقتصاد يصمد في مواجهة الصدمة التي تعرّض لها ويتحوّل من مرحلة النمو السالب إلى مرحلة النمو الموجب وبمعدلات أكبر، بما يحقق استفادة كاملة في مقبل الأيام للاستقرار الاقتصادي في السودان.

ووصف وزير المالية زيارته لقطر مؤخرًا، والتي تمت بدعوة من وزير المالية القطري علي شريف العمادي، بأنها إيجابية وأسهمت في تعزيز الشراكة الإقتصادية بين البلدين، ولفت إلى أنه تم خلالها التباحث حول جدولة الوديعة القطرية لسنوات قادمة وفتح المجال لإيداعات جديدة.
وأشار الوزير إلى اكتمال الخط الناقل لكهرباء عطبرة أبوحمد بولاية نهر النيل والذي تموله قطر إيذانًا ببدء العمل في مشروع “حصاد” الزراعي بمنطقة أبوحمد للاستفادة من سد مروي والترع في ري مساحات كبيرة في ولايتي الشمالية ونهر النيل بما يتيح أيضًا زيادة الاستثمارات الزراعية والإنتاج الزراعي والحيواني.

وأكد وزير المالية أن قطر والسودان بما يملكان من مقومات يشكلان قاعدة لتحقيق الأمن الغذائي العربي، وقال (قطر برأس المال والسودان بموارده الهائلة)، وزاد (يمكن أن تتكامل موارد السودان ورأس المال القطري في تحريك الموارد الزراعية بما يحقق المصلحة للبلدين)، وتابع (هذه فرصة للسودان أن يخطو خطوات في توفير الغذاء للوطن العربي باعتبار أن المرحلة القادمة هي مرحلة حرب الغذاء، ولذلك تشكل قضية الغذاء واحدة من أهم المجالات التي يمكن أن يتعاون فيها قطر والسودان انطلاقًا من قاعدة السودان ومبادرته للأمن الغذائي العربي).

ولفت محمود إلى أنه تم الاتفاق مع الجانب القطري على زيادة الاستثمارات القطرية في السودان وبصفة خاصة في مجال إنتاج الغذاء واللحوم والسياحة، والتعاون في مجال الخدمات المختلفة خاصة اللوجستية من تخزين مبرّد، وكشف عن دخول قطر في الاستثمار في مجال إنتاج الكهرباء والطاقة، ووصف تلك الخطوة بأنها من أهم المجالات التي ستشكّل دفعة للعلاقات الاقتصادية.
وأضاف أن وزير المالية القطري أبدى رغبة توجه قطر في المرحلة المقبلة إلى زيادة استثماراتها خارجيًا وتنويعها خاصة بعد تدني أسعار النفط والغاز وأنه من الأفضل التنويع بدلاً عن الاعتماد على النفط والغاز مستقبلاً، وأكد أن السودان سيشكّل فرصة لهذه الاستثمارات القطرية بما لديه من إمكانيات وخاصة أن الاستثمار في مجال التعدين قد شهد نجاحًا كبيرًا.

ولفت محمود إلى بدء شركة قطر للتعدين في الإنتاج التجريبي وهي مقبلة على الإنتاج التجاري من الذهب، وقد اكتشفت في المربعات التي تم منحها لها أن هناك مخزونًا كبيرًا من الذهب بالإضافة إلى مخزون أكبر من النحاس والمعادن الأخرى.
وزاد قائلاً: وذلك سيشكل فاتحة لقطر لزيادة استثماراتها في مجال التعدين، وأشار إلى أن هناك تسهيلات ممنوحة من قطر لبنك السودان المركزي وفتح تسهيلات جديدة وخطوط تمويل السلع الرئيسية والإستراتيجية.
ووصف وزير المالية الاستثمارات القطرية في السودان بأنها إستراتيجية، وذكر (ستشهد الفترة القادمة زيارات لوفود قطرية للسودان تعزيرًا للتعاون الاقتصادي وفتح مجالات استثمارية جديدة.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عمدة

        سؤال بريئ:اين تصب كل هذه المليارات المتواترة؟إذا كان المعيشة كل يوم زائدة صعوبة!والدولار مازال فوق ال10جنيهات(حقيقة10آلاف جنيه )؟؟؟!،فقط نريد ان نفهم إن كان في طريقة فهم.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *