زواج سوداناس

بعثة الحج السودانية: عودة الحاج المفقود وإصابة آخر



شارك الموضوع :

أعلنت بعثة الحج السودانية عودة حاج كان مفقوداً، إثر حادثة سقوط الرافعة في الحرم المكي، إلى مكان إقامته بمكة المكرمة عقب احتجازه داخل الحرم. وأشارت إلى إصابة حاج واحد من البعثة إصابة طفيفة.

وقال المنسق المقيم لبعثة الحج السودانية بالمملكة العربية السعودية عصام خلف الله، لـ (قناة الشروق)، يوم السبت، إن الحاج ويدعى محمد يحيى موسى من قطاع كردفان عاد إلى مكان إقامته بمكة المكرمة عقب احتجازه داخل الحرم بعد حادث سقوط الرافعة الذي أودى بحياة أكثر من 100 شخص.

وأوضح خلف الله أن الحاج يحيى، وهو من محلية التضامن بولاية جنوب كردفان، كان داخل الحرم لحظة وقوع الحادث. وأضاف أنه أمضى ليلته داخل الحرم، ولم يتمكن من الاتصال ببعثة الحج.

من جهة أخرى، أوضح المنسق أن الحادث أسفر عن إصابة حاج واحد هو النابغة الجيلي أبشر، لكنه الآن بصحة جيدة وموجود بمقر إقامة البعثة.

اصابة طفيفة

المنسق المقيم لبعثة الحج السودانية عصام خلف الله يكشف عن وصول 12 ألف و600 حاج سوداني، منهم أربعة آلاف و500 حاج موجودون بمكة المكرمة، يتبعون لستة قطاعات

من جانبه، وصف منسق البعثة الطبية التابعة لبعثة الحج السودانية د. خالد حاج نور الحاج الحالة الصحية للحاج السوداني النابغة الجيلي أبشر – 34 عاماً – بأنها جيدة.

وأكد لـ (الشروق) أن إصابته طفيفة للغاية. وأعرب عن مواساة بعثة السودان الطبية لأسر الضحايا من الدول الإسلامية. وتمنى عاجل الشفاء للمصابين.

وفي السياق، كشف المنسق المقيم لبعثة الحج السودانية عصام خلف الله عن وصول 12 ألف و600 حاج سوداني، منهم أربعة آلاف و500 حاج موجودون بمكة المكرمة، يتبعون لستة قطاعات، هي الخرطوم (أ) والخرطوم (ب) وكردفان والشرقي وقطاع النيلين والقطاع الشمالي.

وأعرب المنسق المقيم لبعثة الحج السودانية عن تعازيه لأسر الشهداء الذين توفوا في حادثة سقوط الرافعة بالحرم المكي. وتمنى عاجل الشفاء للمصابين والجرحى. وأبدى تقديره للمملكة العربية السعودية لاهتمامها برعاية ضيوف الرحمن.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *