زواج سوداناس

مجموعة (محمود في القلب) تدشن أول حفل غنائي خيري تألق فيه “الحواتة” وأبدعت “النورس”



شارك الموضوع :

في تظاهرة احتفالية حاشدة بمسرح نادي الضباط
والدة الفنان “محمود عبد العزيز” تحيي الجماهير
وسط حالات هستيرية وشعارات تمجد “الحوت”.. “الحواتة” يعلنونها داوية (الحوت ما زال نجم الشباك)
الخرطوم – عامر باشاب / محمد جمال قندول/ وثاب سعد
{ في ليلة احتفالية تساوت فيها مشاعر الحزن والفرح مساء أول أمس (الخميس)، أقامت مجموعة (محمود في القلب) الحفل الغنائي الأول لجماهير الفنان الراحل “محمود عبد العزيز” (الحواتة).
{ الحفل أقيم بالمسرح العسكري بنادي الضباط، وسط حضور كثيف من مجموعات جماهير وعشاق الـ”الحوت”، وأطل (الحواتة) في أبهى صورة وهم يحملون صور نجمهم الأول (الحوت) بجانب لافتات عديدة كتبت عليها نماذج من مقاطع أغنياته.
{ بدأ توافد الجمهور على بوابات مسرح نادي الضباط قبل فتحها في تمام الساعة السادسة مساء.. وسط وجود كثيف لقوة تأمين الحفل من أفراد القوات المسلحة.
{ الحاجة “فايزة” والدة الحوت حضرت إلى باحة المسرح عند الساعة الثامنة برفقة ابنها “مأمون عبد العزيز” وبدا عليها الحزن، واستقبلها جماهير (الحواتة) ببكاء هستيري وشعارات تمجد (الحوت) مثل (الجان الجان جوة الوجدان).. (الجنان الجنان ملك الألحان وأروع فنان)
{ أعضاء (مجموعة محمود في القلب) و(أقمار الضواحي) توزعوا داخل المسرح بطريقة مرتبة ساعدت في التنظيم والانضباط.
{ للتضامن مع الشعب السوري وتذكير المجتمع الدولي بمأساتهم ومعاناتهم على خلفية المسرح ظهرت صورة ضخمة لـ(الحوت) وبجانبها برزت صورة الطفل السوري (إيلان) الذي وجد ميتا في الشواطي التركية
وقائع الحفل
{ فرقة (النورس) الموسيقية بقيادة الموسيقار “إسماعيل عبد الجبار” صعدت إلى خشبة المسرح في تمام الساعة التاسعة، وبدأت في تنفيذ موسيقي أغاني من روائع الفنان الأسطورة “محمود عبد العزيز”، حيث تألق (الحواتة) بغناء تلك الأغاني المميزة.
{ الفاصل الأول بدأ بأغنية (سمحة الصدف) وهي كما ذكر الموسيقار “إسماعيل عبد الجبار” أول الأعمال الخاصة لـ(الحوت)، ثم تلتها أغنية (تروح إن شاء الله في ستين) و(عد اللقيا) و(الوسيم القلبي رادو) و(الفات زمان).
{ وفي عزف منفرد بآلة الكمان برع الموسيقار “يوسف القديل” في تقديم موسيقى أغنية (لهيب الشوق) تفاعل معها الجمهور ورددها بحساس عالٍ.
الفاصل الثاني
{ بدا بأغنية (عمري)، (بعد الفراق)، (عذبنا الهوى عذبنا)، (منو القال ليك بنتحمل فراق عينيك).
{ أداء الجمهور للأغاني لاقى استحسان الحاضرين من الإعلاميين والموسيقيين.
{ الحفل يعد الأكبر من حيث الحضور.. وبسبب الإقبال الكبير لـ(الحواتة) تم استيعاب أعداد كبيرة منهم داخل ساحة المسرح.

{ تسبب الازدحام الكبير لجمهور حفل (الحوات) في وقوع عدد من حالات الإغماء، حيث هرول العديد من منظمي الحفل حاملين أصدقاءهم المغمى عليهم لإسعافهم.
{ أسرة الفنان الكبير “محمود عبد العزيز” كرّمت مجموعتي (محمود في القلب) و(أقمار الضواحي).

{ اتسمت السهرة بأجواء ممزوجة بالحزن والسعادة التي دامت حتى منتصف الليل وبرع في تقديمها نجم قناة النيل الأزرق “محمد محمود”، وانصرف الجميع على وعد اللقيا في الحفل القادم الذي أعلن عنه بعد عيد الأضحى المبارك في نفس المكان.

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        عابر

        سبحان الله ما اجملك يا حوت ..سبحان الله ما سر هذا الحب الكبير لفنان رحل وكل الناس تعلم انه لن يعود ابدا الي هذه الدنيا ..ما هذا السر الذي ﻻ يعلم به الا الله سبحان الله وتعالى ..سبحان الله..ربنا يرحمك يا محمود

        الرد
      2. 2
        سودانى مغبووووون

        طبت يابن عبد العزيز حيا وميتا .. رحمك الله وتقبلك قبولا حسنا …

        الرد
      3. 3
        المنتصر

        سلمت سريرتك فاحبك الجميع…اللهم انا نحسن الظن بك.. اللهم فارحم عبدك محمود وكل موتي المسلمين..اللهم هو ضعيف وانت القوي.. اللهم فارحم ضعفه يا جبار السموات والارض…وارحمنا يا كريم اذا ما صرنا الي ما صار عليه.

        الرد
      4. 4
        ابو كريم

        تعليق من طرف النص و ليس يخصه :
        “تأمين الحفل من أفراد القوات المسلحة” …. استغربت جداً للعبارة, قواتنا المسلحة بقت لتأمين الحفلات؟؟؟ الشرطة مثلا مشغولة بشنو؟؟؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *