زواج سوداناس

بابكر سلك : البنسلين يا تمرجي



شارك الموضوع :

> قاموا اتغطوا بالكراسي من المطره عشان ما يترشوا
> وبرضو اترشوا
> والكورة منقوله عبر البي ان سبورت
> العالم كلو شايفها
> اسي ناس العالم لو قالوا السودانيين بختوا الكرسي في راسهم وما بقعدوا فيهو
> نقول ليهم شنو ؟؟؟
> غايتو كان يوم عجيب
> يوم الرشاشات
> المطره ترش
> اتحاد الجزائر يرش
> اعلام الهلال يغش
> ايها الناس
> البرازيلي ده حيرنا
> ضيع البلنت
> وختفوا منو الكورة دخلوها قون
> القون التاني
> البرازيلي ده يكون باولينو حرشو ؟؟؟
> اصلوا اعلام الهلال طوالي عندو مكنه
> يجي مازيمبي يقولوا ليك غارزيتو وراهو الخطه
> يجي الصفاقسي يقولوا ليك النفطي كشف ليهم الهلال
> يجي الاسماعيلي يقولوا ليك الحضري كلمهم
> وقال ليهو ايسكوتي ايسكوتي
> اسي بكون باولينو كلم البرازيلي ده قال ليهو ضيعها يا فرده
> المهم
> هل هذا البرازيلي برازيلي ؟؟؟
> الزول ده احتمال تايواني
> احتمال صيني
> لكن برازيلي «اسلي ما ازن»
> لو ما قادرين تجيبوا برازيلي اصلي يا كردنه
> كان تجيبوا برازيلي تجميع جياد
> كان بكون احسن من ده
> جياد تجميعها في السلك
> صناعتها ما شفنا عليها شي
> لكن زي ده
> اصلو ما شفنا
> اندريا
> امس وصلتني قصيده في الواتس يجاري فيها كاتبها اغنية اندريا
> روعه شديد
> قال الشاعر
> ماسورة خمسه بوصه اندريا .. جاب معاه العروسه اندريا
> كان ما كلام ناس روشا اندريا .. راكوبتا معروشه اندريا
> برازيلي بتاع رجيع اندريا .. اندونيسي يا تجميع اندريا
> حلاوة اللكوم اندريا .. الراقده في الخرتوم اندريا
> كان ما كلام فطوم اندريا .. بسفرك اليوم اندريا
> حمام خلعوهو وطار اندريا .. شايل معاو دولار اندريا
> كردنه فيك احتار اندريا .. كمل باكو سجار اندريا
> كرهت الاهله الشرفاء نانسي عجرم زاتها يا اندريا
> المهم
> اتحاد الجزائر دقس
> سافروا طوالي بعد الكورة
> كان يسوقوا الهلال في يدهم
> الهلال ده ببرمها وما بمشي الجزائر
> بكبرها يا حبيب
> كان تسوقوهو في ايدكم وتمشوا بيهو
> كلمناكم يا روشا
> قلنا ليكم المثل قال
> ام جقلو ولا مشي عرجان
> اها جقللت
> المهم
> قون بكري التالت في مازيمبي لم يجد له عمك قوقل سبباً للالغاء
> وده حال التحكيم الافريقي
> لكن ان تصل الحقاره بينا داخل استادنا
> يبقى الموضوع داير شفتنه من المجلس
> والكاف داير العين الحمراء يا جمال
> لبنت وما تتهاون فيها
> فهو انجاز يحسب لك وتتويجا لجهودك
> اتشفتن يا جيمي عشان ما نتبشتن
> فنياً وتكتيكياً مازيمبي اقل مننا
> ويمكننا تخطيه بسهوله في معقله
> بس نضمن حماية لي اولادنا ولي مجهودهم في الملعب
> اتشفتن يا جيمي
> ايها الناس
> فائدة مجدي شنو علي رأس لجنة الحكام الافريقيه
> والمريخ يظلم عيانا بيانا على ارضه
> يا مجدي احترنا فيك
> قلنا ما ليك دخل في اختيار الحكام
> ما ليك شخصية داخل لجنتك؟؟؟
> ما بتصر ليهم سااااي ؟؟؟
> ما بتسأل ليه حصل كده ؟؟؟
> وهل الكاف مريسك على لجنة ومتيسك لا سمح الله يا مجدي؟؟؟؟
> هووووووي يا مجدي
> جماهير المريخ لا تقتنع بجميع مبررات الظلم حتى ولو كانت منطقيه
> جماهير المريخ سمعتهم بي اضاني دي محملنك الظلم الواقع من حكام لجنتك على المريخ
> ورينا الوطنيه يا النائب المحترم في المجلس الوطني
> ورينا تصديك ودفاعك عن حقوق مواطن المريخ
> اليس مواطن المريخ من ضمن مواطني السودان ؟؟؟
> القسم لخدمة المواطنين بعداله الا يشمل شعب المريخ يا مجدي ؟؟؟
> ورينا يا مجدي
> وسيجل التاريخ للرجال مواقفهم
> نتمنى ان يسجل لك التاريخ ما يجعلك تفخر بانك على الاقل انصفت شعب المريخ
> اها
> العقرب بالغ
> الغريبه الاهله هتفوا بعد المباراه
> عائد عائد يا ارباب
> عائد عائد يا عقرب
> وسبحان الله
> كردنه اتمقلب
> بكري في المريخ يتشقلب
> والكراسي في الهلال تتشقلب
> جنس رش
> لكن فيكم زول عارف ليه كديابا ما رقص ؟؟؟؟
> لانو بكري اداهو حقنه
> الحقنه حاااااره
> بنسلين اظنها
> وشدة ما حاره
> لمن بكري ضرب الراسيه فوق
> كديابا وقع تحت
> بنسلين يا عمك
> البنسلين يا تمرجي
> من الليله سميتو التمرجي
> ولانو ربنا في
> قون بكري الماحسبوهوا ده
> ربنا بعوضو ليهو في الكنغو ان شاء الله
> كورس الحقن بتاع كديابا فيهو حقنه في الكنغو ان شاء الله
> التمرجي هداف البطوله
> وبرضك يقولوا ليك بكري ما نفع المريخ
> جنينتنا ياخ
> وعندنا شتلتين صغااااااار
> ما بنستناهم يكبروا
> بنشتلهم من اسي
> عشان اندريا ده ما يخرب كورتهم
> ايها الناس
> ريحة المطار فاحت شديد
> بالنسبه لينا عطر
> وبالنسبه لغيرنا مبيد
> وبنتعطر بنتعطر
> والعندو حساسيه
> من اسي يطلع الجواز الممغنط ويتخارج
> سودان المريخ سيتعطر بعطر المريخ
> ريحة المطار في عبوات مناسبه للجميع
> ايها الناس
> جمهور المريخ معلم
> كلو يوم يبدع اكثر
> ولكن ما فعله اولتراس الجوارح ادهشنا شديد
> سنعود لدور الجماهير وابداعاتهم غداً ان شاء الله
> شكراً جمهورنا
> شكراً جوارحنا
> شكراً كل راوبطنا واولتراساتنا
> بل بدون بلايلي
> ايها الناس
> ان تنصروا الله ينصركم
> اها
> نجي لي شمارات والي الخرتوم
> كان شفت يا والينا
> قالوا في اللبن بطحنوا لينا الرز يا والينا
> ويدوهوا البنسلين خدعة لينا
> نشوف الجماده صفراء يا والينا
> نقول لبن من امو محلوب لينا
> لكن تفتيحه نحنا يا والينا
> اللبن لمن نفوروا طبعا بقوم يا والينا
> والرز بالبنسلين بغلي في محلو وما بقوم لينا
> تفتيحه نحنا يا والينا
سلك كهربا
ننساك كيف والكلب يضحك ساي قال بقيتو زي اللبن بتفوروا في محلكم وما بتقوموا زادوكم بنسلين يا حلوين !!!!
والى لقاء
سلك

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        كماشه

        وكادقلي ترش وعطبره ترش يا أحمد بدير

        الرد
      2. 2
        جار الزمان

        أب سنينة يضحك علي اب سنينتين

        الرد
      3. 3
        ود الحبر

        والله يا سلك كلامك دا أي زول لافي في الشارع بكتبو !!!! أكتب كلام صحفيين يا ماسورة .

        الرد
      4. 4
        ABU LEEN

        ما تخليك عاقل شوية وتعرف انو يوم سوف تسال عن كتابتك دي يا تنقو

        الرد
      5. 5
        ِAdil

        عمك تنقو ده ابو راسا مطاول ده ما تواخذوه اصلو كان بليد في المدرسة وبجي الطيش وقام بالدفرة قراء قراية الليل النحن عارفنها والفريع البان تخرج منها كل سواقين التاكسي ونحترم عصاميتهم لكنهم لازمين حدودهم، اما الهطلة ده ياهو ده مستواهو. فهو غير مواخذ لانه نزعت من وجهه الكرامة فاضحي متسولا ببنته. والدليل علي انه كان طيش هو هذه اللغة التي تطالعونها الان. فقط طالعوا مقالا لكمال الجزولي عشان تعرفوا الفرق بين محام ومخام.

        الرد
      6. 6
        abdu

        لا حولة ولا قوة الا بالله يجازى السوسطارة الركب الناس الطيارة…مهفى دعى للنبذ الشين دهزز الكورة تطير..ويبقى الادب بين الناس.

        الرد
        1. 6.1
          ِAdil

          انت يا عبدو خليك حقاني وقول مافي داعي للكتابة الشينة بالمناسبة الكتابة الشينة دي ردها هو الكلام الشين. يعني كلام ذي ده انت عايزنا نصفق ليهو ولا شنو؟

          الرد
      7. 7
        سودان السجم

        بالله دا مقال صحفي لاحولة ولاقوة الا بالله جاتكم دهية تخمكم

        الرد
      8. 8
        ريفا

        ما الجابركم على قراءة مقالات هذا الصحفى ؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *