زواج سوداناس

وزارة الصحة: تغيير نمط الحياة زاد معدلات أمراض القلب بالسودان



شارك الموضوع :

قالت وزارة الصحة في السودان، يوم الأحد، إن تغيير نمط حياة السودانيين تسبب في تزايد الإصابة بأمراض القلب، حيث يستقبل مستشفى الشعب التعليمي بين 200 إلى 300 مريض بالقلب يومياً وأن الضغوط النفسية هي سبب رئيس لأمراض القلب.

وشكا مدير مستشفى الشعب، عمر الجيلي، لدى مخاطبته الاحتفال باليوم العالمي للقلب، من أن الإمكانيات البسيطة المقدمة من وزارة الصحة لا تتناسب مع التردد العالي للمرضى، مطالباً الوزارة بدعم قسم الحوادث بالمستشفى.

من جهته، قال مدير المركز القومي لأمراض وجراحة القلب والصدر، صلاح الباشا، إن مركزه يستقبل 200 حالة يومياً من مختلف ولايات السودان.

وأضاف أن المركز أجرى أكثر من 1.220 عملية قلب مفتوح، وأن تكلفة العمليات بلغت 13 مليون جنيه دفعت منها 8 ملايين والباقي مديونيات على المركز.

تبعية المركز

وشكا من أن المركز أصبح يعاني من مشكلة وهي عدم معرفة تبعيته لوزارة الصحة الولائية أم الصحة الاتحادية، وأضاف أنه مركز ولائي من حيث المكان وقومي من حيث التبعية حيث يقدم المركز بين 60-70% من خدماته لمرضى الولايات.

بدورها تعهدت وزيرة الدولة بوزارة الصحة الاتحادية، سمية إدريس، بحل المشاكل التي تواجه المركز القومي لأمراض وجراحة القلب والصدر، وتبني خططه ودعمه مادياً وسياسياً.

وكشفت عن عقد اجتماع عاجل مع وزير الصحة بولاية الخرطوم، ومدير المركز للوقوف على المعوقات وإيجاد الحلول.

وأشارت إلى أن الرؤية الاستراتيجية لموازنة العام 2016م وضعت اعتباراً خاصاً لمريض القلب أسوة بمرضى السرطان والكلى، مؤكدة سعي الوزارة لزيادة الخدمات المقدمة لمريض القلب حتى يجد أي مريض سرير عناية سواء في المركز أو الولايات.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عارف وفاهم

        (( إن تغيير نمط حياة السودانيين تسبب في تزايد الإصابة بأمراض القلب،))……. و التغيير دا يا ربي يكون من أكل البيرقر والهوت دوغ وللا من الجري ومكابسة أمور الحياة الصعيبة؟ عجباً

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *