زواج سوداناس

عالم سوداني ينجح في إعداد مستحضر لتخفيض سكر الدم



شارك الموضوع :

نجح عالم سوداني في تحضير مشتق جديد مستخلص من نبات الكركم الهندي له خواص طبية مفيدة في مجال تخفيض سكر الدم وغنزيم بيتا- جلوكورونيديز وإنزيم يريز وبفعالية عالية تفوق فعالية العلاجات المعتمدة بأضعاف، وبنسبة تخفيض بلغت أعلى من (90%).
وأكد الأستاذ بقسم الكيمياء بجامعة الملك سعود بالرياض بروفسير معتصم إبراهيم خليل الذي نجح في التشخيص، اختبار فعالية المركب بمعامل المركز العالمي للعلوم الكيميائية والطبية – مركز الدكتور بنجاواني لأبحاث الأدوية والطب الجزيئي بجامعة كراتشي بباكستان وذلك تحت إشراف بروفسير محمد إقبال شودري.

وأوضح خليل حسب (سونا) أمس، أن الدراسة أثبتت فعالية المركب في تخفيض سكر الدم بنسبة (92.83%) وبجرعة أقل (3) أضعاف الجرعة المستخدمة في العلاجات القياسية الحالية المعتمدة، ولفت إلى أن عملية ارتباط جزيئات البروتين بجزيئات السكر – جلوكوز وفركتوز عملية طبيعية في الجسم إلا أنها تتفاقم عند مرضى السكر وتتسبب في تجلط الدم وفي أمراض كثيرة أخرى تؤدى للسكتة القلبية.

وأشار بروفسير خليل إلى أن الدراسة أثبتت كذلك مقدرة المركب على تخفيض عالٍ لإنزيم بيتا- جلوكورونيديز، وذلك بنسبة (90.7%) وبجرعة أقل (9) أضعاف عن لاكتون حمض السكاريك المستخدم وهو إنزيم يحفز تكسر النشويات المعقدة ويوجد في لبن الأم ويساهم في مرض الصفراء لدى حديثي الولادة، ولفت الى أن الدراسة أثبتت أن لهذا المشتق مقدرة عالية في تخفيض إنزيم اليوريز بنسبة (92.1%) وبجرعة مساوية لجرعة العلاج المعتمد.
من جانبه أوضح رئيس قسم الكيمياء بكلية العلوم بجامعة الملك سعود بروفيسور زيد بن عبد الله العثمان ان هذه الأبحاث المكثفة التي تجرى في قسم الكيمياء ممثلة في أبحاث المواد المتقدمة والثانوية والبتروكيميائية تأتي في إطار تحقيق الأهداف الاستراتيجية للجامعة في الوصول إلى اقتصاد المعرفة.
وأكد العثمان ان قسم الكيمياء يعد أحد أهم روافد البحث العلمي بجامعة الملك سعود، وقد ساهم مساهمة فعالة في دفع مسيرة الجامعة لتتبوأ مكانة مرموقة ومتميزة بين الجامعات العالمية.

يذكر أن أبحاث بروفيسور معتصم إبراهيم خليل في مجال الكركمين تضمنتها مجلة الجمعية الملكية البريطانية في مسح شامل تحت عنوان: (مركبات الكركمين المعدنية: طرق تحضيرها وتطبيقاتها الطبية)، في طبعتها بتاريخ 12 مايو 2015م.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *