زواج سوداناس

اختطاف شقيقتين وضرب والدهما بكسلا



شارك الموضوع :

شهدت اطراف بلدة ابوروف الحدودية جريمة اختطاف مؤلمة لفتاتين وضرب والدهما واخر بواسطة الات حادة في اجزاء متفرقة وقام الجناة باختطاف الفتاتين في عمر الزهور تحت انظار والدهما.. وطالب الجناة قبل فرارهم بواسطة عربة بوكس بدفع مبلغ 400 مليون جنيه نظير اطلاق سراحهما كفدية وتم نقل المصابين الي مستشفي كسلا التعليمي لتلقي العلاج وتدوين بلاغ في مواجهة الجناة. وتعود تفاصيل المأساة المؤلمة غداة تحرك الأسرة من بلدة ابو روف المتاخمة للحدود السودانية الاريترية الي مدينة كسلا وفي اثناء السير اعترضت طريقهم عربة بوكس تحمل علي متنها مجموعة وقاموا بضرب والد الفتاتين والاخر بواسطة فاس وعصا ولم تسلم الفتاتان من الضرب وبعد سقوط والدهما محمد الامين محمد وقريبهما صالح عبدالله ابراهيم علي الارض في حالة اغماء قاموا بحمل الفتاتين (اخلاص وعائشة) علي متن العربة البوكس وطالبوا ذويهما بدفع مبلغ 400 الف جنيه قبل فرارهم الي جهة غير معلومة.
وتعمل السلطات المختصة علي ملاحقة الجناة . وشهد مستشفي كسلا التعليمي توافد عدد من المواطنين للاطمئنان علي صحة المصابين وتاسف عدد من مرافقيهما وبعض المواطنين علي تواصل تلك الجرئمة البشعة .

الدار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


6 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        osman

        ما هو نحن فاتحين حدودنا للهنباتا شرق وغرب
        اهى دى النتيجة

        الرد
      2. 2
        سودانى مغبووووون

        لماذا تسكت الدولة عن تجار البشر .. الذين يجوبون كسلا واسواقها جهارا نهارا دون حسيب او رقيب …؟؟؟ ولماذا من يقبض منهم لايعدم رميا بالرصاص ؟ او تضرب رقبته بحد السيف ؟

        الرد
      3. 3
        طارق عبداللطيف سعيد

        ***ده كله من حكومة السجم والرماد ، عامله زي جهنم مابتشبع ، شغاله نهب للثروات وبيع للأراضي ، وتاركه الحدود مفتوحه شفاته ورباطه وقطاع طرق …
        ***ليه ماتوجهوا ببناء سور حدودي يشمل كل حدودنا مع دول الجوار ، وبدءاً مع أثيوبيا وأرتريا ومصر …. الخ ، وعمل أبراج مراقبة بالكاميرات الحرارية لرصد تحركات هؤلاء المتفلتين والمجرمين …
        ***ويجب تدريب حرس الحدود ورفع مستوى كفاءتهم بالتدريب الجيد والدعم اللوجستي والمعنوي …
        ***قال ايه : إثيوبيا تعتزم بناء ميناء خاص في السودان ، مافي أي مواني لأثيوبيا رح تتعمل بالسودان ، لن نسمح بهذا أبداً
        ***حكومة الإنقاذ ، حكومه فاشله ورعديدة وجبانة ومنبرشه ، خايفه من الإثيوبيين والحشرات ، ماقادرين بحكموا البلد برجوله ونخوه ، ويحافظوا على أراضي البلاد وثروات البلاد ، وقبل هذا كله المحافظة على أعراض القوارير والحراير … الأفضل لهم يترجلوا من كراسي الحكم ويذهبوا لمزبلة التاريخ غير مأسوف عليهم

        الرد
      4. 4
        صلاح الباسا

        ليه الحدود سايبة دايما في شرق السودان والقضارف ليه الناس ما تشتري سلاح تدافع عن نفسها او تكوين مليشيات ردع للشفتة والرباطة .الشرطة نايمة لانها مرتشية كلهم عملوا عمارات من وين .الحكومة ليش ما تكون اتيام بحث ومتابعة

        الرد
      5. 5
        طارق عبداللطيف سعيد

        ***بدون أيت مجاملات :-
        1- إلغاء الحريات الأربعة
        2- البدء في التعاقد مع دولة أجنبية لها خبرات في عمل الشبك الحدودي أو بناء جدار حدودي مع كل دول الجوار وبمواصفات عالمية
        3- عدم السماح بدخول اي شخص مهما كان للسودان إلا بموجب شهادات فحض تثبت خلوه من الأمراض ، خصوصا الإيدز والكبد الوبائي والإيبولا
        4- تحديد أماكن ﻹقامة اللآجئين بالبلاد ولا يستثنى أحد من ذلك الإجراء ، والبدء فورا بإجراءات الفحص والحجر الطبي
        5- كل من دخل للبلاد بصورة رسمية للعمل ، يجب إجراء الفحص الطبي عليه عند تجديد هويته أو بطاقته

        الرد
      6. 6
        طارق عبداللطيف سعيد

        ***قبل البدء في ترسيم الحدود مع مصر ، يجب رفع قضية دولية ، للمطالبة بأحقية السودان في مثلث حلايب ، وتكليف مكتب محاماة بنيويورك لمتابعة القضية
        ***وبعد الإنتهاء من قضية مثلث حلايب وشلاتين نبدأ فوراً في تكليف دولة أجنبية لها خبرات في عمل الشبك الحدودي أو بناء جدار حدودي مع مصر ، وكل دول الجوار وبمواصفات عالمية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *