زواج سوداناس

السودان يبلغ دبلوماسيين غربيين تمسّكه بخروج “يوناميد”



شارك الموضوع :

بحثت الخارجية السودانية، في اجتماع مع ممثلي الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن، استراتيجية خروج بعثة حفظ السلام في دارفور “يوناميد” من السودان، مؤكدة تمسّكها بإنفاذ خطة المغادرة بالتعاون مع الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة.

وكان سفير بريطانيا في الأمم المتحدة، ماثيو رايكروفت، قال في وقت سابق الأربعاء، إن الخرطوم ترفض منذ أسابيع الإفراج عن حصص غذائية وغيرها من المؤن الأساسية الأخرى، لقوات حفظ السلام الدولية المتمركزة في إقليم دارفور.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية السودانية، علي الصادق، إن وكيل الوزارة، عبد الغني النعيم، ناقش مع سفراء بريطانيا، الصين، الولايات المتحدة، وروسيا، وفرنسا، معالجة بعض العقبات التي تعترض بعض جوانب العمل الإداري في البعثة، خاصة تخليص الحاويات المتراكمة في بورتسودان، والتي تحتوي على مواد غذائية وطبية وغيرها.

خروج البعثة

وأضاف المتحدث، أن الوكيل أكد خلال اللقاء على ثلاثة جوانب مهمة، لخصها في أن السودان يؤمّن على التعاون التام مع الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، لإنجاح العملية لتحقيق أهدافها وصولاً إلى خروجها النهائي من السودان.

واقترح الوكيل على البعثة من خلال السفراء الحاضرين، بأن تقوم بشراء بعض احتياجاتها من السوق السودانية بدلاً من جلبها من أستراليا والبرازيل والأرجنتين، مثل اللبن والزبادي والخضروات.

وأكّد على تمسك السودان بإنفاذ استراتيجية خروج “اليوناميد” من البلاد بالتعاون التام مع الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي، استناداً على عمل الفريق المشترك المكون من الجهات الثلاث المشاركة في بعثة “اليوناميد”.

شبكة الشروق + وكالات

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *