زواج سوداناس

الصادق الهادي يقترح تشكيل لجنة مشتركة لمناقشة أسباب خلافات الحزب



شارك الموضوع :

دعا الصادق الهادي المهدي، رئيس حزب الأمة القيادة الجماعية، الشعب ومؤسساته وأحزابه إلى نزع فتيل العنف حتى لا يصير السودان إلى زوال، وقال في خطبة الجمعة التي ألقاها أمس الأول (الجمعة) بقبة المهدي، إن حالة التفكك والتشتت التي أصابت الأحزاب السودانية نتاج لهشاشة المؤسسية، وعدم ترسيخ ورسوخ مفهوم احترام الرأي، والرأي الآخر. وأضاف: “نعلنها بشجاعة بأننا لسنا براء من ذلك، ولذلك ندعو كل الأحزاب السياسية السودانية إلى تجميع شتاتها ورتق الفتق من أجل قيام أحزاب موحدة تضع برنامجها (بناء السودان) والخروج من حالة التوتر والنزاع المحيط ببلادنا”. وأوضح أن سلامة جسد الأحزاب السودانية حماية للوطن من التفرقة، وقال: “نبدأ بأنفسنا ونمد أيدينا بيضاء من غير سوء إلى إخواننا في حزب الأمة بمسمياته المختلفة لنرفع سوياً راية الإمام المهدي الساعية إلى الوحدة ولنكون أسرة واحدة ومؤسسة لا تفرقها الأنواء وهوج الرياح”، وأضاف: “لتكون دعوتنا ذات خطوات إيجابية ندعو إخوتنا في حزب الأمة بجميع مسمياته إلى كلمة سواء بيننا، ونقترح إنشاء لجنة مشتركة تناقش أسباب الخلاف وتداعياته وتضع الحلول الكفيلة لإعادة الجميع إلى نسيج الوحدة المتماسك كما نمد أيدينا لكل القوى السياسية للحوار من أجل السودان”. ودعا الهادي إلى حوار سوداني دون استنكاف لدور الإخوة من الدول الشقيقة والصديقة، وأعلن سعيهم إلى الوصول إلى حاملي السلاح والجلوس إليهم من أجل الوصول إلى الاستقرار والسلام، وقال: “ندعو الجميع إلى نبذ العنف والاحتكام إلى لغة الحوار”.

صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        احمد السر

        الصادق يقول (( حالة التفكك والتشتت التي أصابت الأحزاب السودانية نتاج لهشاشة المؤسسية، وعدم ترسيخ ورسوخ مفهوم احترام الرأي، والرأي الآخر ))
        من قسم حزبه الى خمسة احزاب و من أصر على ان يكون هو الأمام و هو رئيس الحزب و هو المفكر و هو كل شئ و لم يتحمل أمينا” عاما” لحزبة اتى بالانتخاب يعظ الشعب السوداني اليوم حول الديمقراطية !! .

        أي تخلف و خبل أوصله الينا ساستنا في السودان .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *