زواج سوداناس

فضائج نجوم كرة القدم.. عاهرات وجنس.. خيانة زوجية وأشرطة فاضحة



شارك الموضوع :

حياة نجوم كرة القدم مليئة بالأهداف والبطولات والألقاب الفردية والأرقام القياسية، ويتسابق أشهر اللاعبين على القيام بالأعمال الخيرية وخدمة المجتمع باستمرار لتكون دعاية إيجابية لهم، لكن حياة مشاهير الساحرة المستديرة ليست دائما مليئة بالخير والأعمال الطيبة، فهناك جانب أسود تسوده الأسرار، ولا يتم الكشف عنه إلا بالصدفة وبالانفرادات الصحفية أو إذا وصل الأمر إلى قبضة الشرطة وساحات القضاء.

كان القبض على كريم بنزيما مهاجم ريال مدريد الإسباني بواسطة الشرطة الفرنسية بسبب اتهامه في قضية ابتزاز زميله ماتيو فالبوينا بسبب شريط إباحي يظهر فيه مثالا حيا على الجانب السري لنجوم كرة القدم، وهم على استعداد لدفع الملايين من الدولارات لإبقاء الأمر في طي الظلام بعيدا عن مسامع الجماهير والرأي العام.

كلما صرت نجما في عالم كرة القدم كلما زادت شعبيك بين الجميلات وصرت أمام ساحة مليئة بالإثارة، وإذا كنت ضعيف النفس ستسقط فريسة في عالم فضائح الجنس، ولا يوجد لاعب يخرج منتصرا في هذا الكمين، مهما واصل مسيرته الكروية وتناست الجماهير فضائح، لأن التاريخ سوف يذكر النقطة السوداء.

الضحية الأحدث في عالم فضائح الجنس، لكنها ليست أولى سقطاته السوداء، فهو صاحب تاريخ مشبوه، وإذا عدنا بالذاكرة إلى الوراء سنجد الفضيحة التي تورط فيها برفقة نجوم منتخب فرنسا فرانك ريبيري وسيدني جوفو.

عام 2010 بعد خروج فرنسا من الدور الأول لمنافسات كأس العالم في جنوب إفريقيا، اعترفت الفتاة زاهية دهار المغربية الأصل بإقامتها علاقات جنسية مع ثلاثة من لاعبىي المنتخب الفرنسي.

الأزمة الكبيرة كانت في أن الفتاة قاصر، وفى الوقت الذى استفادت فيه زاهية كثيرا من تلك الفضيحة، بعدما حولتها إلى نجمة الإغراء التى تتصدر الصفحات الأولى للمجلات الجنسية، وتحول تلك القضية إلى ساحات المحاكم وصدرت القرار بالبراءة ضد المتهمين بسبب عدم توافر الأدلة الكافية.

اعتاد نجوم البرازيل على التواجد وسط الجميلات في الحفلات الليلة، هذا من طبعه خاصة أنهم من شعب يعشقون الرقص والسهر والموسيقى، لكن لسوء حظ البرازيلي الظاهرة رونالدو أنه وسط مع ثلاثة “متحولات جنسيا”.

اصطحب رونالدو في ليلة عام 2008 ثلاث جميلات إلى منزله كان تعرف عليهم في ملهى ليلي، لكن اكتشف بعد ذلك أنهم رجال وتحولن إلى نساء بواسطة عمليات جراحية، ورغم أن البرازيلي لم يتورط معهم في أي علاقات، وهو من أبلغ الشرطة ضدهم خاصة بعدما حاولوا سرقته والحصول على مبلغ مالي مقابل عدم فضحه في الإعلام، لكن الصحافة علمت بالأمر وصارت وصمة عار على نجم ريال مدريد السابق.

كلما ذكر اسم جون تيري، قائد تشيلسي الإنجليزي، يأتي على الذهن سريعا قصة تورطه في خيانة زوجته وزميله في الملاعب واين بريدج.

ارتبط تيري في علاقة عاطفية مع فالنسيا برونسال التي كانت زوجة واين بريدج، وذكر الإعلام الإنجليزي أن تلك العلاقة كانت تقام في منزل بريدج دون أن يعلم.

الغريب أن تيري تعامل مع الأزمة بشكل فاتر جدا، وواصل تركيزه في ملاعب كرة القدم، على عكس زميله الضحيفة واين بريدج، لكن إذا كان تيري كرويا واصل انطلاقته في الملاعب، لكن سمعته تدهورت للغاية، ولم يعد مصدر ثقة لأي شخص.

كان حياة أشلي كول العائلية مستقرة مع زوجته شيريل، التي تعمل في مجال الغناء، لكن تدهور الوضع تماما عندما تورط في علاقة خيانة مع إحدى الجميلات التي تعرف عليها في حفلة، كانت علاقات كول متعددة وسامحته الزوجة أكثر من مرة، دخل في علاقة مرة مع عارضة الأزياء صونيا ويلد، وأيضا مع فيكي جو التي كانت تعمل سكرتيرة في نادي ليفربول.

قررت الزوجة إنهاء الزواج والطلاق من أشلي كول، ورغم أن اللاعب حاول أكثر من مرة إعادة الود من جديد، لكن شيريل كانت ترفض تماما.

شارك المنتخب المكسيكي مباراة ودية ضد نظيره منتخب الإكوادور في العاصمة كويتو في شهر يونيو العام 2011، استعداداً للمشاركة في كوبا أمريكا بالأرجنتين.

استغل ثمانية من لاعبي المنتخب المكسيكي فوزهم بالمباراة الودية بهدف للاشىء ، لدعوة عدد من العاهرات إلى مقر إقامة المنتخب دون علم المسؤولين عنه و قضاء ليلة حمراء معهن.

وقرر الاتحاد المكسيكي إيقاف اللاعبين الثمانية و تغريمهم ألفا دولار لكل لاعب من أجل تعلم معنى الانضباط داخل المنتخب، مع العلم بأن اللاعبين تعرضوا للسرقة على يد العاهرات.

كريستيانو رونالدو مستهدف دائما بالشائعات المتعلقة بعلاقاته العاطفية، خاصة بعدما أنهى علاقته الطويلة مع عارضة الأزياء الروسية إيرينا شايك.

يورو سبورت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *