زواج سوداناس

حجابها سروال مع قميص طويل!!.. هل هذا يغضب الله سبحانه؟


عبد الحي يوسف

شارك الموضوع :

فضيلة الشيخ د عبد الحي يوسف
الأستاذ بقسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم

السؤال:

السلام عليكم.. أنا فتاة في 22 من عمري أشتغل في شركة للبترول والغاز دوام عملي 8 ساعات..
الحمد لله أؤدي صلاتي في وقتها مشكلتي، هي أني ألبس حجاب ولكن سروال مع قميص يصل فوق الركبة مع العلم أن القميص فضفاض ولكن هذا الأمر يؤرقني وأحس بأني مقصرة في حجابي.. ما العمل؟ وهل هذا يغضب الله سبحانه؟

الجواب:

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، أما بعد.
فأسأل الله تعالى أن يغنيك من فضله وأن يعينك على الاستمساك بدينك والاستقامة على صراطه القويم، وجوابًا على سؤالك أقول: إن لم يكن بك حاجة إلى العمل فإن الواجب عليك الامتناع منه والإقبال على ما ينفعك في آخرتك؛ إذ الأصل في المرأة قرارها في بيتها، وقد قال سبحانه {وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى} وأما إذا كنت بحاجة إلى العمل فلا تثريب عليك فيما أنت فيه؛ لأن الله تعالى لم يفرض على المرأة نوعاً من اللباس لا تتعداه، بل أمرها بستر بدنها وإخفاء زينتها، وهذا حاصل بالزي الذي تلبسين، وإن كان خلاف الأولى إلا أن ضرورة العمل تقتضيه، ولا يكلف الله نفساً إلا وسعها، لكن احرصي أن يكون هذا السروال فضفاضاً واسعاً وحبذا لو عملت على تطويل القميص ليكون تحت الركبة، والله الموفق والمستعان.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *