زواج سوداناس

وزير الدولة بالإعلام: الحديث عن فترة انتقالية أو نظام اشتراكي سابق لأوانه



شارك الموضوع :

كشف وزير الدولة بوزارة الإعلام ياسر يوسف عن تقدمه بخطاب لآلية (7+ 7) للحوار الوطني طالبها بإعادة النظر في أمر إغلاق جلسات الحوار الوطني أمام أجهزة الإعلام.
وقال يوسف في لقاء تنويري للإذاعات الخاصة بقاعة الصداقة أمس، تقدمنا بطلب لآلية الحوار الوطني طالبنا فيه بإعادة النظر في أمر إغلاق الجلسات أمام أجهزة الإعلام، وأعلن تضامنه الكامل مع مطالب الصحفيين بفتح الجلسات باعتبار أن نقل فعاليات الحوار والهواء الساخن سيعطي مصداقية للحوار الوطني.
وجدد يوسف رفض المؤتمر الوطني لمقترح الحكومة الإنتقالية، واعتبر أنه من السابق لأوانه التحدث عن فترة انتقالية أو نظام اشتراكي.
وفي السياق رأت ورقة المؤتمر الوطني الخاصة بالحكم أن غرض (تفكيك الإنقاذ) من مشاركة بعض المعارضين أو المشاركين، أو أن يكون (استمرار الإنقاذ) هو الغرض عند المؤتمر الوطني وحلفائه، يمثل تشويهاً لوظيفة مؤتمر الحوار الوطني من تلك الأطراف.
واعتبرت الورقة أن التحدي الماثل أمام الطبقة السياسية والأحزاب هو أن يعلو الولاء الوطني المستنير على الولاء الحزبي الضيق، وأن تمحو الغيرة على السودان، الغيرة على الحزب، وشددت الورقة على ضرورة التداول السلمي للسلطة.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *