زواج سوداناس

صباح موسى: العلاقات المصرية السودانية كـ(البلونة)أي دبوس بيفرقعها..صديقها “عاطف” يرد.. السودانيين في مصر حياتهم واموالهم في خطر



شارك الموضوع :

كتبت الإعلامية المصرية صباح موسى منشوراً على حسابها الرسمي بفيسبوك أثار نقاشاً مع أصدقائها السودانيين، وصباح موسى تعمل بعدد من الصحف السودانية وتحظى بعلاقات طيبة مع قبيلة الإعلام وتمتاز بمهنية عالية.

كتبت صباح بحسب متابعة موقع النيلين(بعد الأحداث الأخيرة توصلت إلى أن العلاقات المصرية السودانية كـ (البلونة) مهما كبرت محتواها هواء وأي دبوس بيفرقعها…. طبيعي فان أي أساس ضعيف لا يمكن البناء عليه فمع أي رياح سينهار، مازالت هناك أشياء كثيرة لابد من معالجتها أولا قبل الإنطلاق إلى علاقات طبيعية بين البلدين…. أهمها خروج هذا الهواء الساخن والتعبير عن كل هذه المشاعر السلبية قبل أن تبدأ حياة جديدة يجب أن ترتاح أولا من التراكمات الداخلية.
فالى كل المتحمسين لهذه العلاقة وأنا منهم لا تتفاءلوا كثيرا فالمناخ غير مناسب بالمرة
آخر كلامي رغم مايحدث أقول (اذا كانت كرامة السوداني في مصر خط أحمر، فكرامة المصري في السودان خط أحمر أيضا…. والأهم أن الحفاظ على شعرة من العلاقات الطيبة بيننا مليووووووون خط أحمر)…. انتبهوا جميعا في مصر والسودان فالخطر قريب جدا وهناك من له مصلحة كبيرة في تفريقنا للأسف من بني جلدتنا قبل خارجنا).

ردود أصدقاء صباح موسى، أبرزها

عاطف السنهوري
انا قلت كلامك منذ 1994قلت هذه علاقة مزيفه وفيها نفاق-منذ 1994 والسودانيين في مصر يتعرضون لمداهمة الإحتياطي المركزي منتصف الليل داخل شققهم وقبض السوداني لأقل سبب-ماحدث للسودانيين في مصطفي محمود مجزرة-الأن نفس السيناريو-المصريون في السودان يتمتعون بالحريات الاربع وعايشين في أمن وأمان والسودانيون في مصر لا يتمتعون بحرية واحدة بل حياتهم واموالهم في خطر-علي الحكومة السودانيه التحرك لحمايه مواطنيها –

فردت عليه صباح موسى مندهشة
حتى انت ياعاطف بتقول كده مع انك عشت معانا وعملت مع المع المخرجين النجوم في مصر من داخل التليفزيون المصري دون قيود كنت زي المصريين بالظبط في فرصة لم تجدها ابدا في السودان!!

فرد عليها عاطف السنهوري
العزيزة صباح كلنا كسودانيين عانينا في مصر كنت ارجع من التصوير لجان توقيف وبعد اخلد للراحة في شقتي إذ جحافل الإحتياطي المركزي يقتحمون شقتي وكل شقق السودانيين في العمارة وتفتيش وماخفي اعظم.

وأضاف عاطف(ياصبوحة انا اول مره منذ 1998 أقول هذا الكلام حرصا علي العلاقات بين الشعبين -لكن العلاقات تتجه لمنحي خطير جدا-لا أنكر فضل مصر علي دراسة وعمل وخبرات لاكن لابد من وقفة قوية حتي تتغير المعاملة السيئه للسودانيين في مصر.

من المشاركات الأخرى
Osman Abdalla
دائماً المصريين ناس مصالح…. والسبب الرئيسي في هذا الموضوع انفتاح علاقة السودان مع السعودية و الامارات وبمعني آخر تحول الريال السعودي والدرهم الاماراتي الي السودان….. ونشاط المواقع الالكترونية في الفترة الاخيرة عن حلايب… وكذالك سد النهضة… وموقف حكومتنا الضعيف عن الدفاع لمواطنيها الذين عذبوا بمصر…. لكن المصريين ما ينفع معاهم الا العين الحمراء.

Sami Elgamel
الاخت ام عمر :
لك تحياتي وتقديري ..
اشهد باننا وجدنا معاملة كريمة من كل المصريين في حلنا وترحالنا داخل مصر وفي زياراتنا الكثيرة لسبب بسيط جدا وهو احترامنا لقانون البلد الذي نزوره ..واعلم انك ايضا حظيت بكريم المعاملة حينما عشت وسطنا بالسودان ..ذلك لا ينفي وجود الشواذ عندكم وعندنا ..وتبقى المرارات من سياسات الحكومات هناك وهنا..وماسحي الجوخ هنا وهناك ..تبقى الشعوب وتزول الحكومات ..وتبقى العلاقات الطيبة .. اخطأ البعض في حقكم واخطأ البعض في حقنا ..ومن هنا ادعو الجميع الى توخي الحذر والتثبت من الاخبار قبل اطلاق العنان للغضب لمجرد شائعات هناك وهنا ..من يسئ للشعب المصري معلوم ومن يسئ لنا من عندكم محفوظ في الذاكرة وعلى مر التاريخ القديم والحديث ..والفتنة نائمة لعن الله من ايقظها ..وحفظكم الله

الخرطوم/معتصم السر/النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *