زواج سوداناس

لجنة العلاقات الخارجية تدعو لضبط الحدود مع دول الجوار و رفض التطبيع مع إسرائيل



شارك الموضوع :

اقترحت القوى السياسية والحركات المشاركة في لجان الحوار تقديم توصية لرئاسة الجمهورية بأهميته مشاركتها في وضع سياسات البلاد الخارجية في وقت رفضت فيه بشكل قاطع مقترح لتطبيع مع إسرائيل وفتح مزيد من الحوارات مع الولايات المتحدة الأمريكية.
ودعا حزب الوسط الإسلامي برئاسة د. يوسف الكودة في ورقة العلاقات الخارجية وتحصلت عليها (smc) برفع الحصار الاقتصادي عن السودان والغاء الديون الخارجية بإتباع سياسة المصالح المشتركة مع الدول الدائنة للسودان.
وطالبت الورقة بضبط وتأمين الحدود من كل الجهات التي أصبحت مهدداً أميناً وعبئاً ثقلاً على الوطن والمواطن.
وفي ذات قال د. محمد مصطفى الضو ممثل المؤتمر الوطني بلجنة العلاقات لـ(smc) إن الوطني يدعو للاستمرار في سياسة عدم التدخل في الشؤون الداخلية للآخرين وتحديد ثوابت العمل الخارجي وحث الأطراف الوطنية للتوافق عليها، بجانب زيادة التمثيل الدبلوماسي في البعثات الخارجية وإقامة علاقات ثنائية تراعي المصالح المشتركة واحترام مباديء التعاون الدولي.
من جانبها قالت أميرة أبوطويلة، نائب رئيس حزب الأمة الإصلاح والتنمية إن أداء البعثات السودانية بالخارجية يحتاج لمراجعة شاملة من حيث الإمكانيات والوقوف مع السودانيين بالخارج وحل قضاياهم وطالبت بزيادة ميزانية السفارات حتى تؤدي دورها بالشكل الذي يحقق مصالح السودان ودعت أبوطويلة للإنفتاح على دول آسيا والبرازيل باعتبارها دول ناهضة.

smc

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        عبدالله

        ومما يدل على شنات (طبع) لجان الحوار . قبل أن تخرج (طعمية) تحذر وتنذر من التطبيع مع اسرائيل ، وهي تتناول وبكل سرور سندوشتات من بلدان حبيبة وصديقة وشقيقة مع اسرائيل

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *