زواج سوداناس

اجتماع حاسم للخلافات حول ورقة الوساطة التوفيقية الأحد



شارك الموضوع :

يرتقب أن تعقد الوساطة الأفريقية رفيعة المستوى يوم الأحد اجتماعاً حاسماً بين وفدي الحكومة والحركة الشعبية للوصول إلى اتفاق حول مسودة الوساطة التوفيقية، بعدما أقرت تشكيل لجنة تضم اثنين من كل طرف لصياغة النقاط النهائية.

وكانت الوساطة قررت تشكيل لجنة رباعية تضم شخصين من كل طرف بعد اجتماع مارثوني ليل السبت، ناقش ردود الوفدين، وسمت كلاً من جمال عدوي وحسين حمدي من الحكومة، وياسر عرمان وأحمد عبدالرحمن من الحركة الشعبية.

ويستهدف اجتماع الأحد، تقريب وجهات النظر بعدما تباعدت المواقف بين الطرفين، في شأن الورقة التوفيقية التي دفعت بها الآلية الأفريقية. وقال المتحدث باسم وفد الحكومة للمفاوضات حسين حمدي، إن الوساطة قررت عقد جلسة مشتركة بين الوفدين للتداول والنقاش المشترك، حول الورقة التوفيقية في إطار الاتفاقية الإطارية، وما اتفق حوله في الجولات التفاوضية السابقة.

وتوقع حمدي حدوث توافق بنسبة 75 في المئة خلال جلسة الأحد، دون أن يستبعد احتمالات التوافق الكامل خلال المناقشات الوشيكة لترتفع النسبة وتتوج بالتوقيع على اتفاق.

وفي غضون ذلك، ما زالت المفاوضات الخاصة بمنبر دارفور تراوح مكانها بعد أن سلمت الحكومة السودانية والحركات المسلحة رديهما على ورقة الوساطة التوفيقية.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *