زواج سوداناس

(بوهيتي) .. المست غرورك!؟!



شارك الموضوع :

* البرلمان القومي.. دائماً يتحفنا بفنون القول.. وبعد أن تدخل في أزمة الموسم الكروي.. وأفشلها بهذا التدخل.. يقول أهل الكورة والأطراف المتناحرة.. بأهلية الرياضة.. تحت حماية الفيفا.. إنهم لن يسمحوا لأحد بالتدخل.. وكأننا (عندنا كورة من أصلو).. والفيفا فيها المكفيها..!!
* بعد المقدمة الموسيقية أعلاه.. قال البرلمان (العجيب) وبعد أن تم استدعاء المدير الأسبق للطاقة الذرية لمساءلته عن الحاويات المطمورة تحت سد مروي.. يقولون.. (وشر البلية ما يضحك).. إنها جرادل بوهيات..؟!!.. وإذا كان ذلك كذلك.. فما الداعي أصلاً لتكوين لجنة لتقصي الحقائق.. صدقناكم يا برلمان بوهيات.. بوهيات.. (وجرادل كمان).. ولا يهم تكوين اللجنة هذه… وما دام أن الشعب الذي فوضكم لتمثيله.. لا التمثيل به.. سيدفع ثمن الرحلات إلى هناك مثل ما دفع (اليورهات) التي دفعت لرحلاتكم المتعددة الخارجية.. وعربات الدبل كاب الجديدة.. وكل السيارات التي تحرق وقودها وهي واقفة في بهو البرلمان في انتظار عودة (النوام) من الجلسات في تلك القاعة الباردة..!!
* ما هو السر في تراجع مدير الطاقة الذرية الأسبق عن أقواله التي تناقلتها الصحف.. وأن دولة آسيوية كبرى.. فعلت ذلك.. وما هو التناقض وسببه.. في حديثه أمام البرلمان بأن أول حاوية تقع على بعد (100) متر في جسم السد وتحتوي على مخلفات تصنيع السد (براميل وجرادل بوهيات وغيار زيت وجوالات أسمنت).. وهل هذه الأشياء (يا برلمان) تحتاج للدفن تحت التراب.. في الوقت الذي يمكن بيعها لتجار الخردة.. والاستفادة من ثمنها.. بعد بيعها في الأحياء الطرفية لعواصم المدن.. لاستخدامها في حفظ المياه.. والبلاعات.. لعدم وجود سايفونات.. أو أحواض سباحة.. يا برلمان !؟!
* ما هو سبب أن رئيس اللجنة بالبرلمان.. (تقول).. بعد حديث المدير الأسبق للطاقة الذرية.. تقول بعدم وجود استراتيجية علمية للتخلص من النفايات الخطرة والمواد الكيميائية.. وأن تكلفة إنشاء محرقة للنفايات تعادل ميزانية السودان لثلاث سنوات..!؟!
* إن ظهور الأثر الضار.. لكل هذه (المطمورات) الكيميائية المدفونة سيظهر بعد (20) عاماً..!؟!.. إذاً هل البراميل وجرادل البوهيات وبراميل علب غيار الزيت وجوالات الأسمنت.. هي من ضمن النفايات الخطرة.. التي تحتاج لدفنها سراً تحت جسم السد أو بعيداً عنه.. وأهلنا يتعاملون مع كل الأشياء بالنظافة والبيع دون خطورة..
* المطلوب يا برلمان.. يا ممثل الشعب.. لا الممثل به.. والممثل عليه.. هل حديد القرض السعودي (أتعرفونه) والذي كان مخصصاً لهذا السد من ضمن هذه المطمورات.. أم تم (طمره) بعيداً في مكان (ما).. ومعلوماتنا أن قيمته حوالي (200) مليون دولار..؟!!
* قال إيه:
جرادل بوهيات.. بالله.. (بوهيتي) المست غرورك.. يا برلمان.. وفرقتنا.. فراق الطريفي لي جملو..!
*******
(2)
* الفاتح عز الدين.. الدكتور نجم التدريب المهني السابق.. يقول.. أتحدى من يثبت وقوف نافذين وراء قضايا الفساد.. نقول له:
(1) هل سمعت بقضايا (التحلل) في مكتب والي الخرطوم السابق؟!
(2) الوالي الحالي.. يقول.. إن (الحتات) كلها باعوها.. هل تعرف هذه (الحتات)..؟!
(3) ما هي (أملاك) الذين كانوا فقراء.. أو مستوري الحال قبل الإنقاذ.. وصاروا من أثرياء السودان.. أو ما تبقى منه؟!
(4) هل سيطالهم قانون الثراء الحرام.. أو التحلل.. أو عفا الله عما سلف.. أو.. خلوها مستورة.. أقول من الأفضل أن نخليها مستورة..
(5) وأنت ذات يوم رئيس للبرلمان القومي.. هل سمعت بتقارير المراجع العام.. وماذا فعلت من أجلها..؟!
* شوية أسئلة بسيطة يا دكتور.. وما دايرين (نخش) في الغريق.. ونفتش الدفاتر القديمة.. أيام سنوات الإنقاذ الأولى..؟
* يا سعادتك.. (الكورة) داخل خط (18).. والقون قريب..
الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *