زواج سوداناس

لجنة مشتركة لمعالجة الاعتداءات التي تعرض لها السودانيون بمصر


السودان ومصر علم

شارك الموضوع :

كشفت وزارة الخارجية عن إجراءات عاجلة اتفقت عليها الخرطوم والقاهرة لمتابعة أوضاع المواطنين في البلدين فضلاً عن تكوين لجنة بمشاركة عدد من الجهات ذات الصلة في الخرطوم والقاهرة لمعالجة الاعتداءات التي تعرض لها السودانيون بمصر مؤخراً، وأي مشكلات قد تطرأ مستقبلاً.

ونقل محرر (الصيحة) بوزارة الخارجية “محمد جادين” عن وكيل وزارة الخارجية، السفير عبد الغني النعيم قوله أمس إنه “تم الاتفاق على تكوين لجنة برئاسة وزارة الخارجية ومشاركة الجهات المختصة ذات الصلة في البلدين لمعالجة الاعتداءات التي تعرض لها السودانيون بمصر مؤخراً”.

والتقى وكيل وزارة الخارجية بمكتبه أمس السفير المصري بالخرطوم، أسامة شلتوت، وأكد الجانبان على أهمية معالجة كل القضايا العالقة في إطار العلاقات الودية بين البلدين، وأمنا على ضرورة المضي قدماً في تمتين العلاقات الثنائية بما يحقق تنمية ورفاهية الشعبين الشقيقين.

صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        عبد الله

        ليه نفوت فرصة المعلملة بالمثل…؟؟!!! عشان يقولوا لينا حالة واحدة والباقي تهويل إعلامي ويلا عيش يا حمار طبق الاتفاقية وأنا لم ولن أطبقها !!!! هل هذه الحكومة تقدم مصالحها هي مع مصر وتنسى شعبها؟ أم ماذا لماذا تستمر هذه الاتفاقية المجحفة ويتمرمط السودانيون في صفوف التأشيرة ويتذلوا – بأمر من يستمر هذا أين نواب الشعب ؟ لماذا لا يستدعون المعنيين ويطلبوا وضع حد فوري لهذا العبث!ّ!! عشان المسئولين بدوهم تأشيرات عند الوصول باقي السودانيين ما مهمين ولا شنو؟

        الرد
      2. 2
        hiebies

        لماذا هذه المره الاعلام المصرى جميعه والقنوات المصرية الحكومية اهتمت بموضوع الحملة الشعبيه لانهم احسو بان السودانيين جمعهم شىء وطنى وان الحقائق بدات تتكشف لهم وان الشعب السودانى وجد طريقه بعيدا عن جار السوء هذا فتمسكوا بالمقاطعة . والموضوع العاوزو يموت كون له لجنه . اجيالنا القادمه سوف تلعنكم و تحاسبكم اذا فرطتم فى المقاطعة . يجب على المثقفيين العمل بتوعية البسطاء من ابناء الوطن بمناشير مطبوعه ليس كلنا لدينا انترنت دعوا الحكومة تجارى مصر بهذه الطرق الدبلوماسيه ولاكن نحن شعب السودان العفيف وجدنا طريقنا يا شعب مصر انت طالق طالق طالق.

        الرد
      3. 3
        محمد - كمبو

        لماذا هذه المره الاعلام المصرى جميعه والقنوات المصرية الحكومية اهتمت بموضوع الحملة الشعبيه لانهم احسو بان السودانيين جمعهم شىء وطنى وان الحقائق بدات تتكشف لهم وان الشعب السودانى وجد طريقه بعيدا عن جار السوء هذا فتمسكوا بالمقاطعة . والموضوع العاوزو يموت كون له لجنه . اجيالنا القادمه سوف تلعنكم و تحاسبكم اذا فرطتم فى المقاطعة . يجب على المثقفيين العمل بتوعية البسطاء من ابناء الوطن بمناشير مطبوعه ليس كلنا لدينا انترنت دعوا الحكومة تجارى مصر بهذه الطرق الدبلوماسيه ولاكن نحن شعب السودان العفيف وجدنا طريقنا يا شعب مصر انت طالق طالق طالق.

        ده الكلام الصاااااااااااااااااااااح

        أؤيدك 100%

        الرد
      4. 4
        محمد - كمبو

        أنا مستغرب مصر دي عامله لينا شنو ولا ماسكه علينا شنو ولا مهددانا بشنو . كل حكوماتنا وخاصه الحكومه دي خضوع وذل من غير مبرر . ي أخوانا الرئيس الأثيوبي قال مصر في أضعف حالاتها . وفي الحقيقه هي ضعيفه بطبيعة الحال .

        أنا لا أدعو للحرب مع مصر ( نحن ماناقصين ) لكن أدعو للمطالبه بكل حقوقنا لدى مصر إبتداءاً من

        1/ مراجعه إتفاقية بحيرة السد العالي . دا لو كان في إتفاقيه لو مافي إتفاقيه يجب مراجعة ماحدث ( نحن نعيش في الحاضر ولايهمنا ما أتفق عليه ساسه في الماضي إذا كان فيه سلب لحقوق بلدنا.
        2/ مثلث حلايب عاجلاً غير آجل
        3/ مراجعه جميع عقود الإستثمار المصريه في السودان والتي بالتأكيد لمصلحة مصر أضعاف أضعاف م ا يفيد السودان
        4/ إلغاء الحريات الأربعه.
        5/ مقاطعة السفر والمنتجات والعماله المصريه.
        6/ مراجعة كل مايربطنا إتفاقية مياه النيل وماشابهها من مواقف وبروتوكولات محليه وإقليميه ودوليه.

        لو قدرنا نعمل الكلام دا تأكدو وتشوفو بي عينكم مين البجري ورا التاني.

        لو موقفنا الرسمي تكوين لجنه – الموضوع إتلجن والرماد كال حماد.

        التعويل إذن على الموقف الشعبي الناشطين ورواد ماقع التواصل الإجتماعي.

        التوفيق من الله.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *