زواج سوداناس

ابعاد مساوي من الكشف الأفريقي للهلال لعب بالنار والبرنس مدربا في الهلال يسيطر على كل الوسائط



شارك الموضوع :

# ابعاد مساوي من الكشف الأفريقي للهلال لعب بالنار

# اعتماد الإيقاف من تاريخ تسجيل اللاعب بالكشف الأفريقي للهلال

# ردود أفعال القرعة الافريقية تتواصل في كل الاتجاهات

# ماذا قالت الصحافة المصرية والتونسية والجزائرية والمغربية

# تحذيرات للهلال من الجنوب افريقي والعاجي

# تقدم الكرة النيجيرية خطر على المريخ قبل دور ال ١٦

# وفاق سطيف يصحح الأخطاء وجاهز للثأر في هذه النسخة

# البرنس مدربا في الهلال يسيطر على كل الوسائط

# نجاحات اللاعب متوقعة قياسا على هذه التجارب وكواريزما القيادة

# المدينة يقلق المريخاب وينجو من الحادث بأعجوبة وألف سلامة

# سقوط جديد لمانشيستر يونايتد وهدف من الكورنر ،،،،

# برشلونة مهدد بفقدان الصدارة بعد نزيف النقاط وتعادله بالأمس

# الريال يتأهب لتضييق الخناق وتقليص الفارق لنقطة في ملحمة فياريال

# ملحمتان في ايطاليا وفرنسا نابولي مع روما ، وسان جيرمان مع ليون

# اهتمام غير عادي وجدته القرعة الافريقية هذه المرة سواء من قبل فريقينا الهلال والمريخ او حتى من خلال الدول الاخرى واهتمامها بتفاصيلها. الفرق التى ستواجهها فرقهم

_ فقد أفردت لها الصحف المصرية والمواقع مساحات كبيرة وأكدت بأنها سهلة للأهلي وصعبة للزمالك الذي سيواجه فرق أقوي وأصبح على مستوى الفرق التونسية

وعلى ذكر التوانسة فان النجم الساحلي سيصطدم لأولمبيك خريبكة المرشح لتخطي بطل جامبيا ، وفي حال الوصول لدور ال ١٦ فان الأقرب له اينيمبا النيجيري والذي في طريقه ابطال يوغندا وبورندي ،،

# في ليبيا تركيز على أهلي طرابلس ولكن للأسف كل الأخبار المنشورة بخصوص خصمه ليست صحيحة وهم يذكرون الملعب المالي في حين ان الفريق الذي سيواجه أهلي طرابلس هو أونز كريجرز ،

والغريب انهم لم يتحدث ا عن المرحلة التالية في حال تأهل الفريق ، والذي سيواجه بالطبع الهلال السوداني

# في الجزائر موقف بجاية صهب ، وكذلك وفاق سطيف الذي سبق وان ودع من المجموعات بعد تواضعه مع المريخ والذي سيكون في طريقه مجددا اذا ما وصل الفريقان لدور ال ١٦ ، وليس صحيحا ان الوداد سيكون في طريق المريخ او انه يمكن ان يواجه وفاق سطيف ،،

_ وفي المغرب تركيز على الوداد وان الطريق ممهد أمامه لبلوغ دور ال١٦ ، ولكنه سيصطدم بمازيمبي الكونغولي ،،،

# ويلاحظ ان صحافتنا هنا تباينت آرائها حول القرعة ما بين سهلة ومتوازنة وصعبة ،،

# ذكرت بالأمس وقلت بأنها متوازنة ، فلم يعجب الحديث البعض. قالوا بأنها صعبة ، وعندما قلت بأنها متوازنة لانها جنبتنا فرق كبيرة ومصنفة امثال الاهلى والزمالك ومازيمبي والنجم الساحلي

امام الحديث عن اسيك فمتى كان اسيك حضورا او تميزا في البطولات الاخيرة التى كان حاضرا فيها الهلال بكثرة ، ونفس الامر بالنسبة لفريق كايزرشيفز ،

البعض على أساس ان اورلاندو الجنوب افريقي وصل نهائي الكنفدرالية يريدون ان يقيسون المستوى على ذلك ، وهو كلام مقبول برغم ان اورلاندو نفسه لم يحقق الكنفدرالية ، كما ان هناك فرق كبير بين الابطال والكنفدرالية ، لكن يجب الا نهمل الامر والكرة الجنوب افريقية متألقة على مستوى وتمتاز بإمكانيات

، ولكن الاطمئنان والتوازن الذي نتحدث عنه يمكن ان نضيف له ان الهلال سبق وعبر مشواره الأفريقي ان تفوق عليه وعلى الكرة في جنوب افريقيا وصعد

ونلاحظ على مستوى الابطال غياب كرة جنوب افريقيا

نتفق مع الكل بأنها قرعة متوازنة ولكن هذا لا يمنع من الاهتمام بها. التركيز عليها ، فمشاكل الهلال في البطولة السابقة لم تكن من الكبار بل من الصغار والذين أحرقوا الهلال داخل ملعبه بانتصارين غير متقوقعين من التطواني واتحاد الجزائر ، بدليل أنهما فشلا في الفوز على الهلال داخل معقلهما ، وفي النهاية من حقق البطولة مازيمبي الذي فشل في الفوز على الهلال في اللقاءين حيث فاز الهلال مرة وتعادلا مرة ،،،

# الاهتمام الكبير بهذه البطولة وضح انها ستكون هذه المرة نسخة مميزة ، والكل يطمع في الوصول للمجموعات لذلك اهتمت الفرق بالتجديدات في صفوفها. ، وحتى الأجهزة الفنية هناك تعديلات وتغيرات كبيرة بدليل ما يحدث عندنا هنا وبدليل ما حدث للزمال والاهلى القاهري ومولودية وهران والإفريقي التونسي ،،

# والحديث عن البطولة يقودنا للكشوفات الافريقية والتى يجب ان يترك فيها الهلال اكثر من خانة تحوطا للتسجيلات التكميلية ، والتى كان ضحيتها في الموسم الماضي وليد الشعلة الذي كسبه الهلال في التكميلية ، حيث أبعده الكوكي. لم يستفد من المحترف البرازيلي المهاجم ولا حتى الارتكاز الصيني اللاعب المحلي القادم من الرديف ،،

_ ويتردد او تشير الصحف الى ان سيف مساوى سيبعد من الكشف الأفريقي لانه موقوف اربع مباريات وهي المباريات التى سيخوضها الهلال في دوري ال ٣٢ و ١٦ ، في حين هؤلاء يغفلون الكنفدرالية لا قدر الله لو هبط لها الهلال ، فانها تسبق المجموعات والتكميلية ،،

ولكن الأهم كيف سيعتمد الكاف المباريات للاعب الهلال وهو غير مدرج في الكشف الأفريقي ، وربما يبدأ الكاف في احتساب مباريات الإيقاف من لحظة تسجيله في كشف الهلال الأفريقي

الامر معقد ونتمنى ان يكون الهلال في السليم دائماً ، فالأمور متشابكة وتفسيرات القوانين أصبحت معضلة كبيرة وفي النهاية الإدارات وحدها تتحمل نتائج تفاسيرها. ،،

# الحق يقال ان مساوي نجم كبير وكان له تاثيره الكبير في مشوار الهلال الأفريقي ليس على مستوى الدفاع فحسب ، بل حتى على مستوى الهجوم وهو يحرز في اكثر من مرة بجانب الخطورة التى كان بشكلها في العديد من الطلعات والهجمات ،،

# معسكر تونس سيكون فآل خير على الهلال

_ وكذلك المدرب فهو ليس بغريب على الكرة الافريقية من خلال تدريبه لمولودية وهران الجزائري واحتكاكه بالعديد من الفرق الجزائرية التى مثلت افريقيا

_ والفال الحسن سيكون انشاء الله أيضاً في برنس الهلال والكرة السودانية كابتن هيثم مصطفي النجم المحبوب أدي الغالبية العظمى من جماهير وحتى القلة الزعل انه بسبب تحوله للمريخ ، فبرغم ان هذا الموضوع قتل بحثا ويتعلق بمزارات تعرض لها والكل مدرك لها وفي النهاية فهو بسر ، وكم وكم من لاعبين تحول ا من الهلال للمريخ او غيره من أندية ثم عادوا ،،فان اللاعب في النهاية بشر ويخطيء

وكونه يرجع ويطلب العفو ويطالب بفتح صفحة جديدة فان الوسط الهلالي والمجتمع الهلالي مسامح وللحد البعيد ، لذلك وجد البوست الذي كتبناه وكل ما سطرناه بخصوصه اهتمام القاعدة الجماهيرية الهلالية العريضة والتى اكدت المكانة الكبيرة للاعب في قلوبهم والذهب لا يصدأ ،،،

# بالأمس قلت كم تمنيته لاعب وفي الجهاز الفنى لان هذا الدور كان يقوم به حتى وهو لاعب وكابتن للفريق داخل الملعب وخارجه ،وضربت أمثلة بلاعبين كثر على مستوى السودان والهلال او العالم من حولنا وعلى رأسهم جكسا وجولليت ،،

_ واليوم دعونا نذكر مثال للاعبين الذين اعتزلوا الكرة وتحولوا للتدريب مباشرة وحقق ا من النجاحات الكثير ، وعلى رأسهم غوارديولا الذي يملأ الان العالم ويشغل الكل ، وهناك زين الدين زيدان وهو مساعد مع انشليوتي قبل ان يتحول لرديف الريال تاهبا لتوليه المهمة قريبا او لاحقا مع الفريق الاول

وهناك غيغز مع مانشيستر يونايتد مع فان غال ،،

وعلى مستوانا العربي هناك ميدو نجم الكرة المصرية والتوأم حسام وإبراهيم حسن ، و في السعودية سام الجابر ، وحتى على مستوانا المحلي هنا ، لاحظوا النجاحات التى يحققها فاروق جبرة وابراهومة و مبارك سليمان وحمد كمال وغيرهم من لاعبين شباب تركوا الكرة حديثاً

وكما قلنا فان التأهيل مهم مع هذه الخبرة الكروية ، فالامر في النهاية شكلي كم وكم من خبراء ومدربين أكاديميين لم يحققوا او ينجحوا كما اللاعبين القدامي الذين قدموا ارقى الفنون وتدبروا على العديد من المدربين فتلك مدارس قائمة بذاتها ، وعملية اكثر مما هو نظري الان ، وحتى هذه الشهادات ما اسهلها الان بعد الاهتمام الكبير بها من قبل الكاف. الفيفا والخبراء العديدين الموجودين بين ظهرانينا ،،

لحن الختام

# تعرض مهاجم المريخ والسودان بكرى المدينة لحارس حركة مروع امس تأثر على اثره الكثيرين ونقول جات سليمة ونجا اللاعب ، الف حمد لله على السلامة

# المريخ في المشوار الأفريقي مواجه بالكرة النيجيرية والتى تعيش هذه الأيام أحلى فتراتها ،،،ونفس الامر اذا واصل المريخ فسيواجه بالكرة الجزائرية ،،،

# وسط اهتمام كبير جرت قرعة ابطال أوربا ، وبعد زيادة عدد الفرق ، لا اعتقد بان هناك مشكلة امام الفرق الكبيرة ليتخطى المجموعات والتأهل لدور ال ١٦

فمن بين المجموعات الستة سيتأهل الاول والثاني ، وبعد ذلك سيتم اختيار أفضل ٤ فرق تحتل المركز الثالث

المجموعة الاولى ضمت فرنسا رومانيا ألبانيا وسويسرا

الثانية ضمت انجلترا روسيا. ويلز سلوفاكيا

الثالثة ألمانيا أوكرانيا ايرلندا الشمالية وبولندا

الرابعة اسبانيا شيكا تركيا كرواتيا

الخامسة بلجيكا. ايطاليا. ايرلندا. السويد

السادسة البرتغال المجر. النمسا. ايسلندا ،،،،،

# واصل بورتموث الصاعد حديثاً مفاجاته في الدوري الانجليزي وبعد فوزه على شيلسي حامل اللقب ، عاد بالأمس وهو يفوز على مانشيستر يونايتد ،فان غال فوق صفيح ساخن ،

الهدف الاول لبورتموث مبالغة في الدقيقة الاولى ومن الكورنر مباشرة للشباك في دي خيا ، هدف الركبة الزاحفة لفلايني اغرب هدف ، كان تعادليا ، لم يحافظ عليه المانيو واستقبل هدف ثان وكان يمكن ان يسجل اكثر ،

صاحب المركز ١٧ قبل المباراة صعد للمركز ١٤ تاركا خلفه شيلسي ولو الى حين ، بينما المانيو صاحب الترتيب الرابع مع نهاية الجولة ربما تقذف فوقه اكثر من فرقة ،

_ اليوم يواجه الارسنال أستون فيلا ، ويلعب ليفربول مع ويست بروميتش البيون ، وغدا الملحمة الكبرى بين شيلسي وتوتنهام ،،والفريقان بمعنويات التأهل في ابطال أوربا واليوربا ليغ

# واليوم في ايطاليا ملحمة نابولي و روما ،،

# في فرنسا قمة باريس سان جيرمان مع ليون ، وضربة كبرى الا يشارك اليوم هداف ليون وفرنسا لاكزيت للإصابة ،،،

# لعنة الرباعية تطارد برشلونة ، فبعد تعادله الأسبوع الماضي ، عاد وتعادل بالأمس بهدفين لكل امام لاكرونا ليفقد نقطتين جديدتين ً ويحيي الآمال للريال الذي يمكن ان يقلص الفارق لنقطة واحدة في حال فوزه في لقاء اليوم في مواجهة فيا ريال ،،ويمكن ان يتلاشيان فارق النقطتين في حال فوز اتلتكو اليوم على بلباو

الحالة

البرنس يا معذبهم. ،،،،،

واكتساب الخبرة بالممارسة والتجربة

كاريزما القيادة عنوان نجاحات البرنس

والعروسة السمراء التى تمنعت على البرنس كلاعب ربما تخضع هذه المرة وهو في الجهاز الفني ،،،،،،،

البرنس مدربا في الهلال كان بحق وحقيقة خبر الأسبوع ،،،،،،،

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *