زواج سوداناس

د. جابر بوحمد : الإنفلونزا الموسمية.. كيف يمكن الوقاية منها؟



شارك الموضوع :

إنفلونزا الخنازير (المسمى القديم)، هو عبارة عن فايروس يسبب أمراضا تنفسية يتم انتقالها من إنسان إلى آخر، عن طريق الكحة أو العطاس.. الخ، وحاليا أصبحت إنفلونزا موسمية، ويُطلق عليها اسم إنفلونزا A الموسمية، ولم تعد تسمى بإنفلونزا الخنازير.

الأعراض:

احتقان اللوزتين، الكحة، حرارة، آلام في الجسم والمفاصل، الصداع، تعب وإجهاد، كذلك القيء والإسهال.
وفي الأطفال: سرعة في التنفس، صعوبة في التنفس.
مدة العدوى:
معدٍ من اليوم الأول قبل ظهور الأعراض إلى 7 أيام، بعد ظهورها.

المضاعفات:

المرضى المعرضون لهذه المضاعفات، غالبا من أصحاب الأمراض المزمنة، بمختلف أنواعها، الحوامل، الأطفال، كبار السن وضعيفي المناعة.
من أشد المضاعفات: التهاب بكتيري ثانوي بالرئة، الحاجة إلى أجهزة التنفس الصناعي، متلازمة إجهاد الرئة الحاد.
مشاكل في الجهاز العصبي: تشنجات، التهاب أغشية المخ، التهاب المخ والوفاة.

العلاج:

يعتمد العلاج بشكل كبير على منع الجفاف، بشرب السوائل بكميات مناسبة، أو أخذها عن طريق الوريد، مع تخفيف الأعراض بالمسكنات وخافضات الحرارة المناسبة.

الوقاية:

ينصح بعزل الأشخاص المشتبهين بالإصابة بالإنفلونزا،
إن كان لابد من خروج الشخص المصاب، فيراعى وضع الكمامات الوقائية، لمنع انتقال العدوى.
عند ملامسة الأشخاص المصابين، يجب مراعاة غسل اليد جيدا، وعدم لمس العين أو الأنف أو الفم.
تطعيم الإنفلونزا الموسمية آمن، ويحمي من إنفلونزا A الموسمية، ويُنصح بأخذه بين شهري سبتمبر وديسمبر من كل عام، ويمكن أخذه من عمر 6 شهور فما فوق، كما يُنصح بأخذ التطعيم بشكل سنوي، وخاصة في الحالات التي ذكرت سابقا، لتجنب مضاعفات المرض.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *