زواج سوداناس

كالعادة “جعجعة بلا طحن”.. “نصر الله” يتوعد “إسرائيل” بالثأر لـ”القنطار”



شارك الموضوع :

كعادته عند كل حادث اغتيال لقياداته نسمع “جعجعة” ولا نرى “طحناً”، توعد الأمين العام لـ”حزب الله” حسن نصر الله، مساء الاثنين، “إسرائيل” بالرد على اغتيال القيادي سمير القنطار “بالطريقة التي يراها مناسبة”، محملاً إياها مسؤولية استهدافه في سوريا قبل يومين.

وحسب وكالة “فرانس برس”، قال “نصر الله” في خطاب متلفز بعد ساعات على تشييع “القنطار”: “من حقنا أن نردّ على اغتياله في المكان والزمان وبالطريقة التي نراها مناسبة (…) ونحن في حزب الله سنمارس هذا الحق”.

ولم يقم “حزب الله” بالانتقام لأي من قياداته من قبل، فقد قُتل ستة عناصر من “حزب الله” ومسؤول عسكري إيراني، في غارة “إسرائيلية” في يناير على منطقة القنيطرة جنوب سوريا. وكان بين القتلى جهاد مغنية نجل القائد العسكري لـ”حزب الله” عماد مغنية الذي قُتل في تفجير سيارة مفخخة استهدفه في دمشق في 2008.

سبق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


7 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        الصريح

        ومن مخبئه مثل الفأر المذعور …قبحه الله الشيعى النجس .

        الرد
      2. 2
        محمدالمختار

        نصرالله اسدالله

        الرد
      3. 3
        محمدالمختار

        لايخلف الوعدا لقد رد فى شبعا

        الرد
      4. 4
        IDRISANA

        أنت طحينك وين ؟
        جعجعة وفيها حلف طلاق وتحت الجزم وكل يوم مضروبين طالعين نازلين شرق وغرب ولا حتى الدفاع بالنظر لم يتم تطبيقه وخليها مستورة فاقد الشيء لايعطيه والقوة ليس بالاديان او الطوائف والمفاهيم الضيقة ومتروك لك ما تبقى من المقارنات

        الرد
      5. 5
        مخ مافي

        لعنة الله علي الشيعة الروافض الانجاس عباد القبور والأموات
        ينتقم ام لا هذا لايهمنا

        الرد
      6. 6
        ﺯﻋﻠﺎﺍﺍﺍﺍﺍﺍﺍﺍﻥ شديييييييييد

        ﻃﺤﻴﻦ ﺍﻟﺮﻭﺍﻓﺾ ﺍﻟﻤﺠﻮﺱ ﻓﻲ ﻣﺴﻠﻤﻲ ﺳﻮﺭﻳﺎ ﺍﻟﺄﺑﺮﻳﺎﺀ . .
        ﻃﺤﻴﻦ ﺣﺰﺏ ﺍﻟﻠﺎﺕ و ﺷﻴﺦ ﺍﻟﺤﺸﺎﺷﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﻠﻮﺟﺔ و ﺍﻟﺄﻧﺒﺎﺭ . .
        ﻃﺤﻴﻦ ﺍﻟﻤﺠﻮﺱ ﺍﻟﻘﺮﺍﻣﻂﺔ ﺍﻟﺮﻭﺍﻓﺾ ﻓﻲ ﺍﻟﻴﻤﻦ ﺍﻟﺴﻌﻴﺪ ﺍﻟﺬﻱ ﺣﻮﻟﻪ ﻣﻠﺎﻟﻴﻬﻢ ﺇﻟﻲ ﺃﺷﻠﺎﺀ . .
        ﺇﻧﻬﻦ ﺧﻨﺎﺯﻳﺮ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩﻱ ﺇﺑﻦ ﺳﺒﺄ و ﺍﻟﻌﺒﻴﺪﻳﻴﻦ ﺍﻟﻜﺬﺍﺑﻴﻦ ﻋﺒﺪﺓ ﻧﺎﺭ ﺍﻟﻤﺠﻮﺱ . .
        ﺃﻟﺎ ﻗﺎﺗﻞ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺮﻭﺍﻓﺾ ﺍﻟﺤﺎﻗﺪﻳﻦ و ﺃﻫﻠﻚ ﺃﺻﻨﺎﻣﻬﻢ ﻣﻦ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺠﺮﻡ ﺍﻟﺨﺒﻴﺚ ﺇﻟﻲ ﺃﻋﺘﻰ ﻣﺠﺮﻡ ﻓﻲ ﺣﻮﺯﺍﺗﻬﻢ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻔﺮﺥ ﺍﻟﺈﺭﻫﺎﺏ و ﺍﻟﺪﻣﺎﺭ و ﺍﻟﺨﺮﺍﺏ . .
        ﺷﻌﺎﺭﻫﻢ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻟﺄﻣﺮﻳﻜﺎ و ﻳﻘﺘﻠﻮﻥ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ ﻗﺮﺑﺔ ﻟﻠﻪ ﺣﺴﺐ ﺩﻳﻨﻬﻢ . .
        و ﻳﻨﻌﻘﻮﻥ ﺑﺸﻌﺎﺭ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻟﺈﺳﺮﺍﺋﻴﻞ و ﻫﻢ ﺗﺮﺑﻮ ﻓﻲ ﺃﺣﻀﺎﻥ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ . . ﺑﺌﺲ ﻣﻦ ﺣﺎﺧﺎﻣﺎﺕ ﻟﻴﺲ ﻟﻬﻢ ﺭﺣﻤﺔ . . ﺃﻋﻮﺫ ﺑﺎﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﺸﺎﺷﻴﻦ . .

        الرد
      7. 7
        فارس عبدالرحمن

        هذا الرافضى هو اكبر عملاء الموساد

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *