زواج سوداناس

أب يتحرش بـ “ابنتيه” ويطالبهما بالسكوت لمصلحة الأسرة



شارك الموضوع :

نظرت الهيئة القضائية في محكمة الجنايات بدبي في دولة الإمارات، بقضية عربي يبلغ من العمر 40 عاماً اتهمته النيابة العامة بدبي بالتحرش والاعتداء جنسياً على بنتيه تحت التهديد، مجبراً إياهما على الصمت وعدم إبلاغ أحد بما يحدث حتى لا تنهار الأسرة على حد زعمه، وأبلغهما أنه سوف يقوم بتطليق زوجته.

وتبين أن المتهم كرر فعلته مع ابنتيه الاثنتين لمدة عام كامل ويلجأ أحياناً في سبيل انفاذ جريمته إلى الحيلة من أجل أن يتمكن من فعل الفاحشة مع ابنتيه.وبينت النيابة العامة أن الجريمة تم كشفها بواسطة زوجة المتهم التي عثرت على تسجيلات فيديو وصور لبنتيها وهما شبه عاريتين، كما يظهر تسجيل الفيديو الأب وهو يتحرش بابنته التي لم تبلغ الرابعة عشرة من العمر وعند مواجهة الزوجة لزوجها بما حدث أقر لها بجريمته، فأخبرت الشرطة بالواقعة التي ألقت القبض عليه فيما بعد.وتوجهت الأم إلى بنتيها لسؤالهما عن ماهية ما يقوم به الأب معهما فأكدتا لها أنه يقوم بالتحرش بهما جنسياً وأنه يشدد عليهما عدم إبلاغ أحد لخطورة ما يحدث بينهم. وأنكر المتهم أمام الهيئة القضائية في محكمة الجنايات.

دنيا الوطن

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ساخرون

        من حديث المصطفى ” صلى الله عليه وسلم ” في الخصال الخمس
        لَمْ تَظْهَرْ الْفَاحِشَةُ فِي قَوْمٍ قَطُّ حَتَّى يُعْلِنُوا بِهَا إِلَّا فَشَا فِيهِمْ الطَّاعُونُ وَالْأَوْجَاعُ الَّتِي لَمْ تَكُنْ مَضَتْ في أسلافهم

        ظهر السرطان بأنواعه وغزا جسد الإنسان
        جنون البقر
        سارس
        أنفلونزا الطيور
        أنفلونزا الخنازير
        حمى الضنك
        الإيدز
        كورونا
        فيروس زيكا

        والسبب هذه الفواحش التي تترفع عنها الحيوانات

        والشر يعم ، وأخشى أن نهلك بأسوأ مما أهلك به قوم لوط والأمم المعاقبة

        الرد
      2. 2
        جعفر سيد الاسم

        وابلغهما بانة سوف يطلق زوجتة يعني انها ليست امهما.بعد سطرين قلتوا امهما.هناك خطاء ما

        الرد
      3. 3
        عمدة

        مشاهدة المواقع القذرة الإباحية،وتناول المخدرات!!!

        الرد
      4. 4
        الســوداني الخــطر

        قطع شك ح يكون مصري

        لانو ده حركات مصريين

        الرد
        1. 4.1
          ابراهيم

          مافي داعي .

          الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *