زواج سوداناس

الحكومة: نشتري البترول بالبيع الآجل بزيادة «16» دولاراً عن السوق



شارك الموضوع :

أعلنت وزارة النفط أن مديونية شركات البترول على الحكومة بلغت «2.5» مليار دولار من بينها مليارا دولار للشركة الصينية «سي. إن. بي. سي» و «300» مليون دولار لشركة ماليزية، بجانب «200» مليون دولار لجهات أخرى. في ذات الأثناء الذي كشفت فيه الوزارة عن قيامها بشراء البترول من الشركات بالبيع الآجل بزيادة «16» دولاراً عن السعر العالمي، وفيما استفسر البرلماني حسن صباحي الوزير بشأن إيرادات مؤسسة النفط السودانية وعن ما إذا كانت تخضع للمراجعة، أكد الوزير خضوع المؤسسة للمراجعة من قبل المراجع العام. وأرجع وزير النفط محمد عوض زايد أمام البرلمان زهد شركات البترول في التوسع في الإنتاج إلى الديون. وأشار الوزير إلى أن نصيب الحكومة من إنتاج البترول خلال العام الجاري يبلغ «15» مليون برميل من جملة الإنتاج البالغ «47.6.5» مليون برميل، وأقر بأن السودان لا يستطيع تصدير البترول إلا بعد وصول الإنتاج إلى «180» ألف برميل يومياً

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        محمود

        نحن بنشتري البنزين كاش ، والحكومة تشيل قرونا وتشتري بالأجل وبالزيادة ويقولو عاوزين نرفع الدعم
        الله يرفعكم ونش

        الرد
      2. 2
        الضو اسماعيل

        هو فى وزير بيجى من الهامش نافع؟؟؟؟؟ياخ اتقو الله دا اضعف وزير فى كل شئ……خلو الجشع خلو الجشع والحرامية ….سيبو اى زول عندو قروش يستورد ……لانو يا فالحين السوق عبارة عن عرض وطلب ……لكن ما دام هناك حزب ضعيف كما قال البشير لازم يكونو هناك جوكية محتكرين اى حاجة بحجة دعم الحزب

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *