زواج سوداناس

داعية أمريكي يطلب من أئمة المساجد في السودان الكف عن الدعاء على أمريكا بالدمار



شارك الموضوع :

طالب عميد كلية المدينة للدراسات الإسلامية بأمريكا الشيخ الدكتور “محمد بن يحيى البينوي” أئمة المساجد بالخرطوم بالكف عن الدعاء ضد أمريكا بالدمار. وقال في الندوة الفكرية التي نظمها مركز دراسات الإسلام والعالم المعاصر، أمس، عن مستقبل الإسلام في أمريكا بعد (11 سبتمبر)، قال إن الدعاء على أمريكا بالدمار سيصيب مسلمين كثيرين هناك.وقدم الشيخ “البينوي” شهادته على سيادة حكم القانون والعدالة وبسط الحريات في أمريكا، وقال إن السياسة الخارجية الأمريكية لا تهتم أو تبدو عدائية تجاه الإسلام، إذ إنها لا تقوم على المبادئ وإنما تقوم على المصالح والمنافع.وأكد “البينوي” أن أكبر تحدٍ يواجه الأمة الإسلامية الآن هو تحدي العنف والإلحاد وسط الشباب، وأشار إلى أن أحداث (11 سبتمبر) أضرت بالإسلام والمسلمين، حيث وضعت المسلمين هناك تحت المجهر وجعلتهم مدافعين عن أنفسهم وينظرون للدستور الأمريكي ليحميهم.

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        Ali

        طييييييب انت كمان خلي بالكف عن الإمساك بالدولار وقطع الغيابات.

        الرد
      2. 2
        عبد الله الأصلي

        إن شاء الله ربنا لو ما كاتب ليها هداية يدمرها من الليلة لباكر، الحصار والعقوبات على بلدنا منها وتحريض العالم العالم علينا وإضافة بلدنا في كل قائمة سيئة بسبب وبدون سبب والكيد للسودان ومحاولة تمزيقه بكل الطرقّ!! عليك بها يا جبار السموات والأرض.

        الرد
      3. 3
        ود حواء

        كلامه صاح والله بعدين دعا الظلمة ما بمشي غير مستجاب صراخ ساكت وعويل

        الرد
      4. 4
        kimo

        الدين الاسلامى دين سلام وتسامح ومعامله .

        الرد
      5. 5
        سلطات وسلطة اسود

        كان واحد يتبرع و يحدث الشيخ الامريكي دا بالحقيقة بتاعت الدعاء على أمريكا ،،، ستة وعشرون عام هم بيدعوا على أمريكا لزوم الدعاية الشعبية ،،،، قال هي لله ،،،ربنا يغسطسكم واحد واحد يا اخوان الشيطان

        الرد
      6. 6
        سوداني وافتخر

        هناك المليارات من المسلمين حول العالم بداخلهم غضب وظلم من امريكا فهل تستطيع تنشادهم جميعهم ليس السودان وحده متظلم من امريكا فإذا اردت ايها الداعية ان تتوقف السودان بالكف عن الدعاء على امريكا فلتطلب اولا من امريكا وسيادتها ان تترك السودان وشئنه ولا تتدخل في شؤون السودان وان تترك جميع المسلمين حول العالم في حالهم فلهم دينهم وللمسملين دينهم وهناك رب السموات والارض سيحاسب الجميع يوم تقوم الساعة ولاتنسووووا دعوة المظلوم مستجابه ولو بعد حين بإذن الله

        الرد
        1. 6.1
          سوداني وافتخر

          عفوا وللمسلمين دينهم

          الرد
      7. 7
        سلطات وسلطة اسود

        !

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *