زواج سوداناس

المركزي: قادرون على توفير النقد الأجنبي لاستيراد الدواء



شارك الموضوع :

أقر بنك السودان المركزي، بوجود صعوبات تواجه عملية التحاويل والاعتمادات بسبب الحصار المضروب على الجهاز المصرفي، إلا أنه أكد استمرار حركة استيراد وتوفير البضائع عبر الشركات ووكلائها دون انقطاع، وأعلن القدرة على توفير النقد الأجنبي بالسعر الرسمي لاستيراد الدواء.

وقال المتحدث الرسمي باسم البنك، حازم عبدالقادر في تعميم صحفي تلقت “الشروق” نسخة منه يوم الأحد، قال بأن البنك المركزي يضع مسألة استيراد الدواء من ضمن قائمة أولويات الدولة، ساخراً من ما تردد ببعض وسائل الإعلام عن عدم قدرة “المركزي” على توفير النقد الأجنبي بالسعر الرسمي لاستيراد الدواء.

وأشار إلى أن “المركزي”، ومنذ العام 2013 وجّه المصارف بتجنيب نسبة 10% من حصيلة عائدات الصادر، لتستخدم لتغطية احتياجات الشركات لاستيراد الدواء.

وجود آلية
وأكد المتحدث الرسمي باسم المركزي أنه خلال الفترة الماضية، تم بالفعل تجنيب مبالغ مقدرة من النقد الأجنبي لمقابلة احتياجات البلاد من الأدوية التي يتم توفيرها عبر الاستيراد.

وأشار إلى وجود آلية تعمل لمعالجة ومقابلة الطلبات التي ترد للمصارف ويتم الوفاء بها فوراً، وأضاف “الآلية مكونة من الجهات المختصة لضمان توفير الأدوية بسعر الصرف لدى المصارف التجارية”.

وأوضح بأن “المركزي” يقوم بتوفير النقد الأجنبي لهيئة الإمدادات لاستيراد احتياجاتها من الأدوية الضرورية والمنقذه للحياة، وأضاف” في جانب التصنيع الدوائي قام البنك وبالتنسيق مع بنك التنمية بتوفير تسهيلات مصرفية من الخارج للمساعدة في تغطية استيراد احتياجات المصانع من المواد الخام”.

وأعلن عبدالقادر بأن النسبة المخصصة من عائدات الصادر كافية لتغطية احتياجات البلاد من الدواء، منبهاً لوجود فائض من المبالغ المرصودة بالنقد الأجنبي لدى بعض المصارف النشطة في مجال الصادر، يجري التنسيق دائماً لإكمال توظيفها لمستوردي الأدوية لدى مصارف أخرى.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *