زواج سوداناس

إقبال كبير على حليب الحمير في تركيا وثمن اللتر 27 دولار أمريكي



شارك الموضوع :

قالت صحيفة “بوغون” التركية إن الطلب تزايد بشكل كبير في الأعوام العشرة الأخيرة على حليب الحمير، حيث يعتقد أن حليب الحمير له فائدة شفائية لأمراض الربو والتهاب القصبات الهوائية.

وأكد “محمد علي يلشين”، أحد أصحاب مزارع الحمير في أنطاليا، على وجود إقبال كبير لشراء حليب الحمير، مشيراً الى أنه يبيع منتجاته من الحليب الى جميع محافظات تركيا.

واضاف “يلتشين” أنه قام بإنشاء مزارع جديدة في عدة محافظات لتغطية الطلب المتزايد على حليب الحمير.

ويباع اللتر الواحد من حليب الحمير بثمانين ليرة تركية اي ما يعادل 27 دولار امريكي.

من الجدير بالذكر أن الحمار ينتج ما معدلة لترين من الحليب يوميا.

القدس العربي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ساخرون

        وأغلى أنواع الجبن مصنوع من لبن ال حمييير !!

        ويبدو أن السيدة ” كيلوباترة ” بحسها الأنثوي قد عرفت فائدة لبن الحمير ….

        فقد ورد عنها أنه كانت تستحم بلبن الحمير لنقاء ونعومة بشرتها

        المحير أنها أولت أنوثتها اهتمامها على الرغم من انشعالها بالسياسة والإيقاع بالقادة

        تعلمن يا نساء ….لم يشغلها عن أنوثتها وهي التي طبقت الدنيا شهرة

        الرد
      2. 2
        aشافوه عرفوه خلزه

        اوجه تحياتى وسؤالى للشيخ عبد الحى يوسف
        هل يجوز تناول حليب الحمير ومستخلصاته شرعا
        فلدينا يتوفر حليب الحمير والجبة والداعية عن فوائدها الصحية اكبر
        ونحن نتحاشى تناوله لان لحم الحمير البلدية هذه حرام
        افتنا مما علمك الله وجزاك الله خيرا

        الرد
      3. 3
        سوداني

        لتر لبن الحمير ٢٧ دولار وسعر برميل البترول٢٥ ههههههه صدروا

        الرد
      4. 4
        atbara

        في دوله شيلي في جنوب امريكا يشربون لبن الحمير في الصباح و هم في طريقهم للعمل من الباعة المتجولين في الشوارع تماما كبايعي عرق السوس في شوارع القاهره .. الملفت للنظر أن معظم الباعة من السكان الأصليين ِ_الهنود الحمر _
        في بعض مناطق السودان بستعمل كعلاج السعال الديكي عند الأطفال

        الرد
      5. 5
        زورو

        يا شافو وخلزو تحيي الحمار وتسأله عن الحمار هههههه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *