زواج سوداناس

سلفاكير: تعيين دينق ألور وزيرا للخارجية سيدمر علاقتنا بالخرطوم



شارك الموضوع :

رفض رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت، ترشيح مجموعة المعتقلين السابقين دينق ألور وزيرا للخارجية واعتبر أن تعيينه سيدمر علاقته بالرئيس عمر البشير، وإن مجرد إرسال ألور في أي مهمة للخرطوم يعني انتحار العلاقة ما بين الخرطوم وجوبا.

وأشار كير خلال اجتماع سري جمعه وشقيق ألور الأكبر، أويت ألور إلى أن دينق لا يعتبر من أبناء جنوب السودان كونه من أبناء أبيي، الأمر الذي دفع أويت إلى اتهام سلفاكير بالوقوف ضد أبناء أبيي وقوله: “الآن وضحت الأسباب التي دفعت إلى إقالة بيونق دينق عن رئاسة الشرطة وإقالة لوكا بيونق من جامعة جوبا وإجباره على الفرار من دولة الجنوب. ورفض الاعتراف باستفتاء أبيي الأحادي”.

ووفقا لموقع نايميلوبديا فإن دينق والذي دافع عن نفسه أمام سلفاكير معددا جهوده لإنجاح اجتماعات أروشا لتوحيد “الحركة الشعبية” وإقناع تعبان دينق للانضمام إليها طلب من سلفاكير منحه أي وزارة بدلا عن الخارجية، إلا أن سلفاكير رفض طلبه متعللا بشغل كافة الوزارات من قبل مرشحين آخرين.

ترجمة: إنصاف العوض
صحيقة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ودبنده

        مش دينق الور بس باقان وتعبان وجميع العقد الايم بتاعين الحركة الشعبية الحاقدين علي الشمال لم يكون لهم موضع قدم في ارضنا الحبييبة

        الرد
      2. 2
        محمد أحمد

        أول مرة تعمل ليك حاجة كويسة يا سلفاكير, ديل غير المشاكل ما بعرفوا حاجة لأنو التفكير ضيق شديد.

        الرد
      3. 3
        الكاهلي

        فطع ناشف هههههه

        الرد
      4. 4
        زورو

        اجتماع سري !!
        طيب وصل هنا كيف ؟؟؟!!!

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *