زواج سوداناس

مصر.. 9 قتلى و27 جريحاً بانفجار في القاهرة



شارك الموضوع :

سقط 9 قتلى، بينهم ضابط بقطاع الأمن الوطني و3 من الحماية المدنية و2 من الأمن المركزي وأحد المواطنين وجثتين مجهولتين، كما أصيب 27 آخرون، بينهم رئيس مباحث قسم الهرم، في انفجار عبوة ناسفة بمنطقة نزلة السمان القريبة من المناطق السياحية بالهرم في الجيزة بمصر، وفقاً لمصدر قضائي.

وأشار المصدر إلى أنه حدث انهيار جزئي لخمس طوابق في العقار الذي شهد الانفجار.

وألقت قوات الأمن القبض على ستة من قيادات جماعة الإخوان في محافظة المنيا أثناء عقدهم اجتماعاً تنظيمياً. وعثرت الشرطة بحوزة المتهمين على مبالغ مالية بعشرات آلاف الدولارات والجنيهات المصرية، إلى جانب منشورات تحمل عبارات عدائية وأربعة فلاشات تحوي ملفات عناوين عدة.

من جهته، ذكر مصدر أمني بمديرية أمن الجيزة لـ”العربية.نت” أن الانفجار وقع في شارع ترعة السيسي، حيث انفجرت عبوة ناسفة أثناء مداهمة قوات الأمن لوكر إرهابي بمنطقة ترعة السيسي القريبة من الأهرامات وفنادق سياحية عدة، أسفرت عن سقوط قتلى ومصابين في الوقت الذي كانت تجوب فيه مسيرات للإخوان الشوارع الجانبية للهرم وفيصل.

وقال إنه تم إغلاق الشارع أمام حركة المرور، وانتقل خبراء المفرقعات إلى موقع الحادث للمعاينة والبحث عن أي عبوات أخرى، فيما هرعت سيارات الإسعاف التي قامت بنقل الجثث والمصابين للمستشفيات.

وأضاف المصدر أن الأجهزة الأمنية وصلتها معلومات تفيد باختباء عدد من العناصر الإرهابية داخل إحدى الشقق بالمنطفة وقيامهم بتصنيع عبوات ناسفة بها. وخلال المداهمة انفجرت إحداها.

على الجانب الآخر، أعلن مسؤول مركز الإعلام الأمني بوزارة الداخلية، في وقت سابق، أنه “توافرت معلومات للأجهزة الأمنية حول قيام عناصر اللجان النوعية التابعة لتنظيم الإخوان بالإعداد والتخطيط للقيام بأعمال عدائية خلال تلك الفترة باستخدام المتفجرات والعبوات الناسفة لاستهداف المرافق العامة والمنشآت الحيوية، وأنهم يستخدمون شقة بمنطقة الهرم بالجيزة كأحد الأوكار وكمخزن لتصنيع المتفجرات والعبوات الناسفة”.

كذلك أشار إلى أنه “مساء الخميس تم استهداف الشقة بمعرفة قوات مشتركة من الأجهزة الأمنية، حيث تبين وجود بعض تلك العناصر وعدد من العبوات بالشقة. ولدى قيام خبير المفرقعات بالتعامل مع العبوات لتأمين الشقة، انفجر شراك خداعي أسفر عن مقتل ثلاثة من رجال الشرطة ومواطن، والعثور على جثتين مجهولتين”.

القاهرة – أشرف عبد الحميد، مكتب العربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *