زواج سوداناس

تململ وسط منشقين من حركات دارفور أبعدتهم حكومة جنوب السودان



شارك الموضوع :

ينتظر مئات الجنود المنسلخين من حركات دارفور الذين أبعدتهم حكومة جنوب السودان، معالجات وعد بها رجل أعمال دارفوري مشهور مع مسؤولين حكوميين في الخرطوم، وذلك وسط تململ ومخاوف من العودة إلى الجنوب.

وبحسب قائد ميداني فإن عدد القوات يبلغ نحو ألف مقاتل على متن حوالي 100 سيارة دفع رباعي “لاندكروزر” بكامل عتادها العسكري، وتطالب القوة المنسلخة بتوفيق أوضاعها، خاصة وانها وقعت اتفاق سلام مع الحكومة منذ العام 2012.

وقال القائد الميداني لـ “سودان تربيون” إن عددا كبير من هذه القوات يتمركز حاليا قرب الحدود الليبية، مشيرا الى أن حكومة جنوب السودان سلمت هذه القوات عبر رجل الأعمال المشهور بعد اتفاق بين العائدين والحكومة السودانية، لكنها ما تزال تنتظر توفيق الأوضاع وتنفيذ الاتفاق الذي قضى بعدم قيام العائدين بأي أعمال عسكرية.

وأكد أن هذه القوات التي سمت نفسها “الحركة الشبابية لدارفور”، ملت الانتظار وظلت تتلقى التطمينات من رجل الأعمال بمعالجة الأمر مع مسؤولي الحكومة في الخرطوم، مشيرا الى أن عدم معالجة أوضاع تلك القوات من شأنه أن يقود الى زعزعة الأمن في دارفور.

وأوضح أن الحركة “ساهمت في بسط الأمن في دارفور لكن عدم توفيق أوضاعها سيؤدي الى زعزعة الاستقرار لأنه يمكنها الحصول على الإمداد العسكري عبر الحدود الغربية والشمالية في ظل الاضطرابات الأمنية في ليبيا”.

وذكر القائد الذي فضل حجب هويته، أن قادة الحركة تربطهم علاقات مع قائدي التمرد في جنوب السودان رياك مشار وتعبان دينق، مبينا أن عودتهم الى الجنوب أصبح مسألة وقت في حال عدم إسراع الخرطوم بإنفاذ اتفاقها مع الحركة المنشقة.

sudantribune

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ودبنده

        لولا طردو من الجنوب لما حضرو الي الشمال يعني هم الي الان بين نارين لاكن الدعم السريع لهم بالمرصاد في حال حاولو عمل من شأنه زعزعة الامن بالمنطقة بالمناسبة اي معركة تكون في المستقبل مع الحركات التي لم توقع السلام تكون حسمها في زمن قياسي لا يتعدي الثلاثه الي سته دقايق علي حسب ما شاهدته من جهوزية واسلحة متطوره عند الجبش والدعم السريع والقوات النظامية الاخري وقياسا علي معركة قوز ود دنقو التي حسمة في 24 دقيقة قيسو باقي المعاك القادمة .الله اكبر ولانامت اعين الجبناء

        الرد
      2. 2
        زنجبيل

        ياود بنده خليهم اياخدوا سنده ياخى هههه وبعدين اخدوا منهم سلاحهم..الداير يعيش بسلام اهلا وسهلا والداير دواس الجماعه جاهزين..الله اكبر

        الرد
      3. 3
        التقدم وثقافة السخافة

        وقعو اتفاق سلام من 2012 و ماجو الا بعد ما الجنوب طردهم بالله لو شلخوهم بالسوانكي حقتهم خاتين عليهم

        الرد
      4. 4
        ودبنده

        هم الان بفكرو الف مرة قبل ان يرجعو الجنوب مش خايفين من راك مشار لكن خايفين يتجاوز عرين حميدتي كيييييببف

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *