زواج سوداناس

توقيف طلاب سودانيين في حواجز الشرطة في ماليزيا لفحص المخدرات، ما هو الحل؟


فرص تدريب مفتوحة للطلاب السودانيين بماليزيا

شارك الموضوع :

بسم الله الرحمن الرحيم

الأبناء الطلاب
كثر في الآونة الاخيرة توقيف طلاب سودانيين في حواجز الشرطة التي تنصب في الشوارع في ماليزيا حيث تقوم الشرطة
بتوقيف الطالب حينما لا تجد اي مخالفات تطالبه بعمل. فحص بول للمخدرات
وفي الغالب بقدرة قادر يطلع موجب

كثيرا ما يكون هذا شرك لابتزاز وقد حدث لعدد كبير من الضحايا بعد شهور مرمين في السجن يطلع الفحص في المعمل القومي سالب رغم انه في فحص الشرطة الأولي يكون موجب وهنا يبدا الابتزاز حيث يظهر عدد من السماسرة بين اهل المسجون
والشرطة

وتبدأ دوامة ينشط فيها سماسرة القضايا الذين ينشطون وسط الطلاب ويبتزون الأهل بطلب مبالغ طائلة لتغيير نتائج الفحص ودفع رشاوى لتغيير المادة القانونية
حتى لا تجد نفسك في هذا الموقف الذي قد يمتد لشهور طويلة حتى تظهر نتيجة الفحص المعملي الحكومي الموحد وتكون أنت في السجن حيث لا يوجد ضامن لحين البت في القضية رجاء التزم بالآتي
1_ تأكد أن فيزتك سارية المفعول
2_تأكد أنك لا تحمل اي ممنوعات مخدرات خمور وأن لديك رخصة قيادة سارية المفعول
3_ لا تخرج بعد منتصف الليل ولا تذهب النوادي الليلية حيث صار استهداف الأجانب أمر يومي
4_ لو كنت تقود سيارة تأكد كل الذين معك لا يحملون مخدرات أو ممنوعات

في حالة توقيفك على اساس عدم وجود أوراق ثبوتية سارية قد تطالب بفحص البول للمخدرات وقد يتطور الموقف لموقف خطر جدا
ولذلك تواصل مع السفارة والجالية مباشرة وتجنب تماما سماسرة القضايا الذين سيبتزون أهلك فيما بعد
لا تسمع أن السفارة والجالية لن يساعدوك
أعلم أن الجالية والسفارة سيبذلون قصارى جهدهم لمساعدتك بالصورة القانونية الصحيحة التي ينص عليها القانون
عزيزي الأب في حالة إلقاء القبض على ابنك أو ابنتك من قبل الشرطة أسرع بالتواصل مع السفارة والجالية فقط لا تسقط في يد سماسرة القضايا
تأكد أن المعلومات التي يعطيها لك ابنك عن دراسته صحيحة وتواصل مع جامعته دائما
احتفظ بنسخة من جوازه ودعه يرسل لك نسخة من صفحة الفيزا سنويا حيث بدون فيزا يعني انه لا يدرس هناك عدد كبير لا يدرس او فصل من جامعته ولم يخبر أهله

في ماليزيا الدراسة عايزة جدية ونظام واجتهاد مشكلة الأهل بيدخلوا أولادهم تخصصات غير مناسبة بعدها يفصل من الدراسة ويجلس بالسنين يكذب على اهله ويقضي الوقت في السكر والعربدة والمخدرات لا تنتهي إلا بعد يتم إلقاء القبض عليه وترحيله
والأهل يثقون فيهم ثقة تامة يصدقون أنهم يدرسون رسالة صغيرة لقسم الطلاب الأجانب في اي جامعة يرسل تقرير كامل عن الطالب لو اسمه في السيستم
بعض الآباء لا يعرفون اسم الجامعة التي يدرس فيها الطالب

احتفظ بأرقام اصدقائه الخلص
اعرف عنوان السكن بدقة واسم الجامعة التي يدرس بها

الأمانة الاجتماعية تحت خدمتكم دائما
تواصلوا معنا تجدونا خير عون لكم في الملمات
يالله سترك
الرجاء ساعدنا في نشر هذه الرسالة الهامة
لتصل لأكبر عدد من الطلاب والآباء

بقلم
نجاة محمود

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *