زواج سوداناس

والآن ميلاد أمة شديدة الذكاء «1»



شارك الموضوع :

> وحكومة جديدة كاملة/ عدا قيادات ثلاث/ تصدر.. قريباً
> والحكومة التي تعمل الآن حين تعلن يومها بعد اربعة اشهر كنا نحدث انها حكومة مؤقتة..
> والدولة .. ايام التشكيل وللاشهر الأربعة لم تكن تبحث عن .. اسماء ..
الدولة كانت «تحصر» القضايا
> ما هي.. ولماذا
> والحكومة المؤقتة تصنع لاسكات الناس
> وما بين نهاية العام الاسبق كان ما يجري هو تكوين الحكومة الجديدة بعد ان فرغت الدولة من مهمة
: ماذا نريد.. وكيف
«2»
> والاسبوع الماضي الخارجية في مؤتمر سري جداً للسفراء كانت تقدم السفراء هؤلاء.. الوجة الجديد والاسلوب الجديد
> ومثلث السودان/ السعودية/ ايران.. كان هناك
> ومثلث السودان اثيوبيا مصر كان هناك
> ومثلثات أخرى
> والاسبوع الماضي.. البشير وقادة القوات المسلحة يطلقون لقاءات كثيفة تدخل كل وحدات الجيش.. وكلهم يبقى هناك طويلاً.. امام الابواب.. وخلف الابواب
> وشيء هناك يجري.. والقوات المسلحة لا يمكن الحديث عنها
> لكن معركة جبل مرة الاسبوع الماضي والتي هي نسخة اخرى من «قوز دنقو» تصبح بداية لسياسة عسكرية جديدة
> نقصها..
> وشيء في الجيش يجعل لمحكمة اختلاسات نيالا الشهيرة معنى آخر .. فالجيش عادة .. لا يعلن عن محاكمات فيه
> لكن الاعلان هنا كان جزءاً مقصوداً
> والحكاية نقص ما تحتها
> وشيء مثلها يجري في جهاز ضخم آخر
«3»
> ونحدث الاسبوع الماضي عن ان شخصية تحتل مقعداً حساساً جداً.. تغادر.. وان الرجل الذي يعيد تشكيل ليبيا الحديثة .. لما كان هناك.. هو من يعقب الشخصية المغادرة
> والحكومة القادمة تبدأ من أعلى
> والدولة.. كل دولة.. هي القطاع السياسي والاقتصادي والعسكرية والخارجي والامني.. والخدمة المدنية.. والسوق.. والاحزاب.. والتمرد عندنا
> وشكل جديد.. يكتمل الآن للتعامل مع هذا كله
> والاقواس حول التمرد كانت.. الحوار من هنا واطلاق القوات المسلحة من هناك.. وعودة العمليات إلى جبل مرة كانت قوساً
> والمعونات الاجنبية تعلن عادة بصوت خافت.. لكن السعودية .. الاسبوع الماضي.. ولاول مرة .. تعلن عن «تعاون اقتصادي ضخم في السودان
«4»
> وما يجمع كل شيء هو ان الدولة تعمل باسلوب «فورد» مع ابنه
> ابن المليونير فورد حين يطلب من ابية سيارة «وابوه هو من يصنع ملايين السيارات» يطلب منه ابوه ان يذهب إلى المصنع لاستلام سيارته
> ويذهب
> وهناك يفاجأ بـ«كومة» من الحديد المصقول
> وابوه يقول له ببساطة
> هذه قطع.. لسيارة كاملة.. ان استطعت تركيبها فهي لك.
> وصيوان عزاء لشقيق شخصية كبيرة ومدهشة الاسبوع الماضي كان يبحث عن تركيب القطع المبعثرة للعربة التي يركمها البشير.. الآن
> والحديث يصل الى ان جديداً ينطلق في «كل» الميادين
> وان الحكم العنيف الذي يصدر في قضية الاقطان كان اشارة للسياسة الجديدة هذه
> ….
> وحتى اسماء الملفات التي تصنع الدولة الجديدة تصبح زحاماً
> والزحام نفرده .. للحديث.. واحداً واحداً
> واحداث عام كامل من الغليان المكتوم نسرد بعضها
> وشخصيات.. ضخمة تذهب
> شخصيات في كل قطاع.. يبرز منها الآن القطاع الاقتصادي
> شخصيات ضخام من هنا
> وشخصيات من وزن «ضفدع البركة» في الحكاية الشهيرة
> ما يقتلها هو انها تمشي بسيقان اطول منها
> واحاديث تطلق عمداً في الطريق.. عن احدهم وهو يسجل حلقة تلفزيونية يقول فيها انه ذاهب لاصلاح علاقتنا الخارجية
> والامر المزعوم ينتهي بكارثة
> والدولة التي تعرف ما يجري كانت تسبق الكارثة بمنع بث التسجيل التلفزيوني
> و.. و..
> الدولة التي ظلت لاعوام طوال تصارع باسلوب / امتصاص الضربات/ تتحول الآن إلى شيء آخر
> وسلسلة القوانين الحادة التي تجاز الاسبوع الماضي لعلها جزء من الجملة الواحدة
> والجملة نمضي في كتابتها
> والجملة كلها ما تقوله كله هو ان الدولة تولد.. يا دووووب
> دولة تصلح للعيش في العالم المجنون الآن

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


9 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ابو السارة

        وان الحكم العنيف الذي يصدر في قضية الاقطان كان اشارة للسياسة الجديدة هذه
        يفهم من هذه الفقرة ان القضاء مسيس و ان لا هنالك عدالة و الاحكام تصدر بالتوجية و ليس البينات و الشاهد قضية أبن السيدة الوزيرة حكم مخفففففف على الاخر و بدون عقوبة مع وقف التنفيذ
        سيدى الكريم كلاً محاسب امام الواحد الأحد حيث لا سجن هنالك بل لاظى
        نسأل لنا السلامة و لكم الهداية و العودة لطريق الحق

        الرد
        1. 1.1
          محمد النقر

          (( والحديث يصل الى ان جديداً ينطلق في «كل» الميادين وان الحكم العنيف الذي يصدر في قضية الاقطان كان اشارة للسياسة الجديدة هذه )) !!

          أي دولة تلك التي يتحرك قضائها بناء على تعليمات عسكري بالكاد نجح في أمتحان الشهادة الثانوية و أقصي فهمه دبلوم الكلية الحربية ! .
          يبدو انك لا تفهم مفهوم الدولة المدنية القائم على فصل السلطات يا فضل الله و الدولة عندك هي كما ذكرت فعلا”
          (( والدولة.. كل دولة.. هي القطاع السياسي والاقتصادي والعسكرية والخارجي والامني.. ))
          و بعد أن أستولى هذا القطاع على اكثر من 70% من موازنة الدولة فما الذي تبقى للدولة يا هذا ؟؟؟ , ربع قرن و انت تنعق بالحرب و الدماء و الاشلاء كغراب شؤم سلطه الله على هذا الشعب , أرحل يا فضل الله أنت و صحبك و أرحم من بقى على هذه الأرض .
          أصبحتم تتسولون ولائم العالم من عرب و عجم و عادت سفن المعونة الامريكية الى ميناء بورتسودان من جديد تفرغ بقايا موائد أمريكا …

          الرد
      2. 2
        صلاح دودو

        لماذا يتعمد هذا الاسحق أن يغيظ القراء ، لماذا لا يسمي الأشخاص والأشياء بمسمياتها والله حاجة تغيظ وتقرف الواحد أتحداكم أن يمون بعد فترة ان يكون لهذا الاسحق قارئ واحد أنا شخصيا هذا المقال هو الأخير الذي أقرأه لاسحق … لماذا أغيظ نفسي

        الرد
        1. 2.1
          محمد النقر

          يا أبو صلاح طول بالك و اخد نفس 🙂 🙂

          أوع تكون بتصدق زولك ده ! ده نفس الزول القال السودان حفر مئات الابار تحسبا” لانفصال الجنوب و ده نفسو القال انا بكذب دفاعا” عن دولة الحركة الاسلامية التي لو سقطتت لسقط الاسلام في السودان , تخيل أن الله تعالى يعهد لهؤلاء اللصوص بحماية دينه و كأنه عاجز عن حماية دينه تعالى علوا” كبيرا” .
          تخيل أن الاسلام في السودان يحميه مجموعة كذابين و خائنين للعهود اكالين للسحت مستبيحين لدماء المسلمين …

          الرد
      3. 3
        مزارع أفندي

        {قُلْ مَن كَانَ فِي الضَّلَالَةِ فَلْيَمْدُدْ لَهُ الرَّحْمَنُ مَدًّا حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ إِمَّا الْعَذَابَ وَإِمَّا السَّاعَةَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ شَرٌّ مَّكَانًا وَأَضْعَفُ جُندًا} [سورة مريم: (75)] مريم
        {حَتّىَ إِذَا رَأَوْاْ مَا يُوعَدُونَ إِمّا العَذَابَ}، يصيبه {وَإِمّا السّاعَةَ} بغتة تأتيه {فَسَيَعْلَمُونَ}، حينئذ {مَنْ هُوَ شَرّ مّكَاناً وَأَضْعَفُ جُنداً}

        الرد
      4. 4
        abo ahmad

        يا جماعة الخير لا تضيعوا كلام هذا الرجل الذى فهمته منه الان ان البلد من الان فصاعدا يحكمها العسكر لا تقولوا كيزان و لا اتجاه اسلامى و الدليل والاسبوع الماضي.. البشير وقادة القوات المسلحة يطلقون لقاءات كثيفة تدخل كل وحدات الجيش

        الرد
        1. 4.1
          محمد النقر

          لا كيزان لا اتجاه اسلامي !!
          انت يا زول ما قاعد في البلد دي و لا شنو ؟26 سنة منو البيخش الأمن و لا الجيش شغلالو ما كان اتجاه اسلامي و منظم كمان !! الشغلانة بقت ضيقة و القروش ما بتكفي الشلة كلها قالوا نطلع منها التماسيح الكبار و ندي فرصة للصغار يعيشوا .

          الرد
      5. 5
        abo ahmad

        وقال رجل مؤمن من آل فرعون يكتم إيمانه أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله وقد جاءكم بالبينات من ربكم وإن يك كاذبا فعليه كذبه وإن يك صادقا يصبكم بعض الذي يعدكم إن الله لا يهدي من هو مسرف كذاب

        الرد
      6. 6
        محمود

        كتاباتك دى بتذكرنى كلام الوداعيات زمان …. عبارة عن اوصاف واوهام

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *