زواج سوداناس

أسباب تدفع الغرباء لمتابعتك على مواقع التواصل الاجتماعي



شارك الموضوع :

هل تساءلت يوماً عن سبب متابعة الغرباء لك على مواقع التواصل الاجتماعي، وإرسال طلبات الصداقة والإعجاب لك على هذه المواقع، على الرغم من أنك لا تعرفهم بشكل شخصي ولم يسبق لك اللقاء بأي منهم؟

وفي الوقت الذي يجد البعض أن طلبات الصداقة والمتبعة من أشخاص غرباء أمر مزعج، يسعى آخرون وراءها لزيادة عدد متابعيهم على مواقع التواصل، بهدف تحقيق عدد من المكاسب. وفي جميع الأحوال، هناك بعض الأسباب التي تفسر متابعة الغرباء لحساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي وفيما يلي أهمها بحسب موقع لايف هاك – والامارات24 – :

1- الخلط في هوية المستخدم

يخلط بعض مستخدمي مواقع التواصل بينك وبين شخص آخر يحمل نفس الاسم، ويرسلون إليك طلبات الصداقة والإعجاب، وهذا من أكثر أسباب متابعة الأشخاص الغرباء لك على مواقع التواصل، ولذلك يحاول الكثير من المحتالين إنشاء حسابات وهمية بأسماء شخصيات مشهورة لجمع أكبر عدد من المعجبين.

2- الإعجاب بصفحتك

قد لا يكون الشخص الذي تابعك أو أرسل لك طلب الصداقة يعرفك بشكل مسبق، لكنه أعجبك بمحتويات الحساب، مثل الآراء والأفكار التي تنشرها، أو الصور ومقاطع الفيديو، أو حتى متابعتك لحسابات أخرى أثارت اهتمامهم. وإذا كنت تبحث عن زيادة أعداد المعجبين بصفحتك، لا بد أن تقدم فيها محتوى مميز يختلف عن الحسابات الأخرى، ويدفع المستخدمين لترقب كل ما هو جديد فيها.

3- البحث عن أشياء معينة

ربما يكون الشخص الذي تابعك على موقع التواصل مثل فيس بوك أو تويتر يبحث عن أشياء وأفكار محددة بمجال معين، وعندما دخل على صفحة البحث في هذه المواقع أو على غوغل، وجد ضالته في أحد حساباتك، لذلك إذا أردت أن تعلن عن خدمة أو سلعة ما عبر مواقع التواصل، حاول أن يكون اسم الصفحة واضحاً وشائعاً ليسهل العثور عليه في محركات البحث المختلفة.

4- الرغبة بزيادة المتابعين

يستخدم بعض المستخدمين هذه الطريقة لزيادة أعداد المعجبين على صفحاتهم الشخصية، فعندما يرسلون لك طلب صداقة أو متابعة أو إعجاب، فهم يتوقعون أن ترد عليهم بنفس الطريقة، وهي إحدى الحيل المستخدمة لزيادة أعداد المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي.

5- تعرض الحسابات للاختراق

تتعرض بعض الحسابات على مواقع التواصل للاختراق من قبل بعض القراصنة، وتبدأ هذه الحسابات بإرسال طلبات الصداقة والمتابعة بشكل عشوائي، لذلك من الضروري أن تتأكد من هوية صاحب الحساب قبل الموافقة على هذه الطلبات.

البيان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *