زواج سوداناس

المتحري يكشف معلومات جديدة في قضية الإتجار بالبشر



شارك الموضوع :

كشف وكيل نيابة أمن الدولة المتحري في قضية الإتجار بالبشر أمس معلومات جديدة أمام محكمة جنايات الخرطوم وسط برئاسة مولانا أسامة عبد الله الذي ينظر في وقائع محاكمة (9) متهمين بالإتجار في (500) شخص من الفئات الشبابية،

حيث قال المتحري خلال مناقشته بواسطة محامي الاتهام والدفاع، إن المتهم السادس كسمسار في عملية الإتجار بالبشر، حيث تم ضبط مبلغ (20) ألف جنيه بحوزته أثناء القبض عليه في كمين نصب له، وأثناء محاولته تسفير عدد من الأجانب لأحد الدول الأوربية، وأتفق مع أجنبية على تسفيرها بمبلغ (300) ألف دولار، حيث تم القبض على المتهم السابع في الكمين الذي نفذ للمتهم السادس. وأشار المتحري إلى أن دور المتهم الثامن انحصر في تسفير الضحايا إلى الخارج بواسطة عربة المتهم التاسع، فيما أنكر المتهم التاسع علاقته بتسفير الأجانب للخارج بواسطة عربته، وقال إن العربة مخصصة لترحيل البضائع فقط، وأشار إلى أنها كانت معطلة، وأكد المتحري وجود تنسيق بين المتهمين الرابع وآخر لم يتم القبض عليه في جلب وإحضار الضحايا المراد تسفيرهم للخارج، وقدم المتحري مستنداً عبارة عن دفتر يخص المتهم الثالث الذي كان يقوم بتدوين معلومات عن الأشخاص الذين قام بتسفيرهم والمبالغ المتبقية عليهم. وقال المتحري إنه من خلال أقوال الشهود، إن المتهمين كانوا يستخدمون ضحاياهم كسخرية في الصحراء الليبية مقابل توفير المبالغ المتبقية عليهم، ويتم ذلك تحت تهديد السلاح ويتم تجريدهم من كافة الاتصالات بذويهم أو محاولة العودة مرة أخرى لبلادهم. وتقدم محامو الدفاع عن المتهمين عقب الفراغ من مناقشة المتحري بطلب للمحكمة بالإفراج عن المتهمين الـ(9) بالضمانة العادية، إلا أن المحكمة أرجأت الفصل في الطلب إلى الجلسة القادمة.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *