زواج سوداناس

قيادة (الشعبية) تبحث مع مجلس الشيوخ الفرنسي وقف الحرب بالسودان



شارك الموضوع :

أكدت الحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال، إن رئيسها مالك عقار والأمين العام ياسر عرمان، أجريا لقاءات “مهمة” في باريس، من ضمنها بحث الوضع الإنساني وإيقاف الحرب مع مجلس الشيوخ الفرنسي.

وتقود الحركة الشعبية تمردا ضد الحكومة السودانية في منطقتي جنوب كردفان والنيل الأزرق منذ العام 2011، وفشلت أكثر من 10 جولات تفاوض إلى جانب جولتين من التفاوض غير المباشر في التوصل إلى تسوية.

وأكد المتحدث باسم الحركة مبارك أردول في تصريح صحفي، الجمعة، أنه في إطار لقاءات وفد الحركة في باريس، لبى الوفد المكون من مالك عقار وياسر عرمان وممثل الحركة في فرنسا الشفيع بابكر ونائبه مراد موديا والرشيد سعيد، دعوة غداء في مجلس الشيوخ الفرنسي.

وبحسب أردول فإن اللقاء تناول قضايا الوضع الإنساني وإيقاف الحرب ودعم مطالب السودانيين في التغيير.

وأضاف المتحدث باسم الحركة أن الوفد أجرى أيضا لقاءا مع مسؤول العلاقات الدولية في الحزب الاشتراكي الفرنسي الحاكم حيث التقاه عرمان والشفيع عبد العزيز ومراد موديا والرشيد سعيد.

كما التقى الوفد مكتب الشؤون الأفريقية في الحزب الشيوعي الفرنسي بالاضافة الى جهات رسمية ومنظمات مجتمع مدني متعددة.

سودان تربيون

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *