زواج سوداناس

المغتربون.. الحصان خلف العربة



شارك الموضوع :

حسب تقرير حديث عن المغتربين أوردته محطة الجزيرة الفضائية مؤخراً، إن عدد المغتربين الذين يعيشون خارج بلادهم الأم يبلغ (٢٤٠) مليوناً.. على أن تحويلات هولاء المغتربين لبلدانهم ذهبت إلى (٤١٤) مليار دولار عام ٢٠١٣.. فحسب البنك الدولي.. إن تحويلات المغتربين تفوق المساعدات الإنمائية الرسمية ..
فالمغتربون من دولة لبنان تساوي أعدادهم أربع مرات عدد المقيمين.. على أن تحويلاتهم في العام تبلغ (7.5) مليار دولار.. ما يساوي ٢٠٪ من الدخل القومي!! أما مغتربو جمهورية مصر الشقيقة، فتبلغ تحويلاتهم (١٨) مليار دولار في العام !! وفي المقابل تبلغ تحويلات المغاربة (٦،٢) مليار دولار في العام !! على أن مجموع مدخرات المغتربين خارج بلدانهم تبلغ في الخارج نحو (٥٠٠) مليار دولار.. وهناك توقعات بأن ترتفع تحويلات المغتربين لبلدانهم عام ٢٠١٦ إلى أكثر من (٥٠٠) مليار دولار !!
* ولك أن نتساءل عزيزي القارئ عن موقع (المغتربين السودانيين) في ظل هذه القائمة المليارية!! والإجابة المحزنة ستكون على تراجيديا (سبعة صنايع والحظ ضائع) !! ولا ذنب يومئذٍ للمغتربين السودانيين سوى أن دولتهم لم تضعهم بعد في حسابات اقتصادها وسلم أولوياتها!!
* صحيح أن أزمة الاقتصاد الداخلية التي خلفت فارقاً هائلاً بين السعر الرسمي والموازي، هي التي جعلت المغتربين يهربون مرة باتجاه السوق الموازي، ويحجمون مرات عن التحويلات المالية محتفظين بأرصدتهم خارج البلاد !!
* غير أن ثمة ما تفعله الحكومة تجاه جذب المزيد من المدخرات والمساهمات للمغترب السوداني، فالآخرون الذين يرسلون المليارات الدولارية إلى بلادهم ليسوا أكثر منهم وطنية، بيد أن حكومات بلدانهم تمهد لهم الطرق وتقدم لهم الخدمات والحوافز الاستثمارية !!
* هاتفني أحدهم ذات أزمة الجواز الإلكتروني من المنطقة الغربية من المملكة العربية السعودية، على أنه مضطر أن يسافر بأسرته إلى مدينة جدة لطلب الجوزازت الإلكترونية، وذلك مما يجلب عليه ولأسرته المزيد من المتاعب والأعباء، سيحتاج لا محالة لترحيل وإيجار شقة وغياب عن العمل والمدارس و.. و.. و.. على أن دولة فقيرة، بل أكثر فقرا في العالم مثل بنغلاديش، تستقدم كل الخدمات لمنسوبيها ورعاياها في أماكن إقامتهم !!
* لست أنا هنا لأقدم درسا عن (كيف نجعل المغتربين قوة إيجابية ضاربة في اقتصاد الوطن)!! فلا أود أن أكون كما لو أنني أبيع الماء في حارة السقايين!! غير أن الذكرى تنفع المؤمنين !!
* يفترض أولا أننا نتجاوز ثقافة بيع السمك داخل البحر للمغتربين!! نموذج أراضي الوادي الأخضر الذي هو بلا خضرة وبلا زرع ولا ضرع!! نتجاوزها لتقديم سكن داخل مزرعة قابلة للخضرة والإنتاج والحياة !! فبدلاً من أن نرسل لهم مطربين محترمين مثل (ندى القلعة والقلع عبدالحفيظ) ليذكروهم بأعياد بلادهم الوطنية، وهم يومئذ أكثر منا ذكرى ووطنية، لأن قيمة الإحساس بالوطن تتجلى أكثر كلما ابتعدنا عنه!! يجب أن نهديهم في أعياد الاستقلال دراسات استثمارية قابلة للحياة ومحفزة للعودة والرجوع.. رجوع القمرة لوطن العماري.. فتصدير الغناء لا يحتاج إلى تسفير وتفسير، إذ لا شغل (لفضائياتنا الغنائية) غير ترسيخ مفهوم (السودان سلة غناء العالم)!!
* لا نحتاج إلى كثير عبقرية حتى نتمكن من جعل حصان المغتربين أمام العربة.. فبقليل من الجهد وكثير من الحكمة والاهتمام يمكن أن نجعل المغترب السوداني شريكاً أصيلاً في تنمية بلده وصناعة مستقبلها الزاهر.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        مواطن حر

        كفيت ووفيت

        الرد
      2. 2
        أبو الفاتح

        يعطيك العافية، ولكن”””” هل من أذن صاغية؟

        الرد
      3. 3
        عبدالله

        حلب المغتربين قبل العلف .. وملف علاقي بوزارة العمل والقنصليات والسفارات لاعلم لها إلا عندما تحتاج لتجديد جواز او جواز جديد او ورينا عرض اكفناك. لا رعاية للمغترب بالخارج ، ولا معنى لجهاز لرعاية المغتربين خارج وزارة الخارجية اللهم إلا (مخارجه) من هذا الزول ووزارة العمل مكتب العمل الخارجي تخارج من هذا الهم من زمان والان أصبح يهز حجباتو فوق مكاتب الاستخدام الخارجي التي اصبحت هي شايلة الهم. وعقودات الاطباء تباع كالطماطم بالسوق العربي وحسب الموسم وحسب موس المكتب ومكنته ومكانته في وزارة العمل .. واما باقي ا

        الرد
      4. 4
        عبدالله

        ونجد منسوبي جهاز المغتربين لا يمر يوم وإلا يكشفون عن (إنجازات) في التأشير لـ 2500 جواز في اليوم واستخراج أكثر من 150 الف جواز و و . وتحول جهاز المغتربين لادارة للجوازات . وهناك مشكلة في الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر وهناك مؤتمر بهذا الخصوص . ولا أحد يلاحظ ويقول ما (خص) جهاز رعاية السودانيين العاملين بالهجرة غير الشرعية ولا الهجرة الشرعية في رقبتها. فمهاجر في كندا او امريكا أصبح شغل الجهاز الشاغل توصيل طرد رمضان لهذا السويدي من أصل سوداني أما المغترب القادي عراقي بالخليج فهناك مؤتمر لكي وهناك لقاء للكوتة. وللذين فاتهم الاستماع الكوتة شرحها يطول ونختصرها في معادلة الشهادة العربية لدخول الجامعات السودانية .. وادارة للتعليم بالجهاز وادارة للتربية والثقافة بالجهاز وادارة للاعلام والعلاقات العامة بالجهاز واصغر ادارة هي ادارة الاستثمار واخر المشاريع التي قدمتها كما كررنا سابقا منذ عهد كرار . مشروع كافتريا ومشروع غسيل جاف .. ويا العطش الجففته ريدنا للبلد وبلة ريق بحارة السفيرين بـ فلوس .. ووحده الفوضى والفول وتشتهي الفلافل .. واليوم عليك الانتظار في الصف الالكتروني لمدة خمس أشهر حتى تتمكن من حجز موعد للتصوير للجواز وتنتظر شهر حتى تحتفل باستلام الجواز والمستعجل يشيل مدني لغسيل الكلى والمستعجل يشيل فرع مدني ..

        الرد
      5. 5
        عبدالله

        وياريت وقفت على بيع السمك في البحر. الحكاية يا الصائم وصلت لبيع السمك في الصحراء باعتبار أن هناك نهر يمر من هنا.. اخر صيحات الجهاز بمباركة منه صاح المنادي بمخطط على بعد صلاتين من وسط الخرطوم اي يجوز لك قصر الصلاة مخطط هناك في حلة في طرف الجبل سموها مخطط المغتربين لتقديم السكن الاقتصادي وهنأ الجهاز صاحب المخطط والان تم الاعلان عنه بقناة النيم الازرق ووصول وفد الشركة للخليج لبيع خطة (اسكاتيه) للمغترب الما عارف يسكن وين في بلد النيل وخايف اجيك يانيل في يوم تقولي عشطان . اللهم لطفك. لا رؤية ولارسالة ولاهدف استراتيجي فقط مكاتب معطلة المكنات تحرس بالهدف .. والبقية في العفش المستعمل الذي وافقت ادارة الجمارك مشكوره على دخوله بشرط بصحبة تأشيرة خروج نهائي .. اما دخول سياره مستعملة او جديده فأصبحت أكبر همنا ومبلغ علمنا .. ولا علم لخبراء الاقتصاد أن خبرات ومدخرات المغتربين تنشيء أكبر خطوط انتاج السيارات واكبر مصانع الحديد والصلب و و . اما الان فالحن المتوفر بالجهاز تذليل عقبة دخول الحليب والصلصة .. ووطن النيل لا روب فيه ..

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *