زواج سوداناس

شيوخ خلاوي يتركون التدريس بحثاً عن الذهب



شارك الموضوع :

كشف النائب بتشريعي الخرطوم محمود محمد داؤد، عن ترك عدد من الشيوخ التدريس في خلاويهم والتوجه إلى مناطق التعدين بحثاً عن الذهب، وأرجع السبب إلى ضعف المرتبات التي تعطى لهم، وقال: «أتى إلي شيخ وأخبرني بأنه أغلق خلوته وماشي الذهب».
وقال داؤد، في مداولات النواب لمشروع الرد على خطاب الوالي بالمجلس أمس: «لا يعقل أن نعطي شيخ 150 جنيهاً راتب شهري»، وأكد أن المرتب الضعيف الذي يتقاضونه هو ما دفعهم لترك التدريس في خلاويهم، والذهاب للبحث عن الذهب. ونوه إلى أن شيوخ الخلاوي سوف يتركون وراءهم المئات من طلابهم، ولا يدرون ما مصيرهم، وطالب بتحويل أموال الأوقاف للمجلس الأعلى للدعوة، وترفيع المجلس إلى وزارة، وأبدى استياءه من عدم اهتمام الولاية بأمر الدعوة، وقال: «هناك ظلم كبير واقع على الدعوة».

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *