زواج سوداناس

بالفيديو: 5 رؤساء تم إغتيالهم على الهواء مباشرة !



شارك الموضوع :

إغتيال ( محمد بوضياف ) رئيس الجزائر

الرئيس الجزائرى ( محمد بوضياف ) وهو أحد كبار رموز الثورة الجزائرية وقادتها و الرئيس الرابع للدولة الجزائرية وقد إغتيل بينما كان يلقي خطاباً بدار الثقافة بمدينة عنابة يوم 29 يونيو عام 1992، حيث أطلق عليه الرصاص أحد حراسه المسمى ( مبارك بومعرافي ) وهو ملازم في القوات الخاصة الجزائرية .

وظلت ملابسات الإغتيال غامضة وأتهم فيها البعض المؤسسة العسكرية في البلاد نظراً لنية بوضياف مكافحة الفساد.

وبعد أسبوع على إغتياله شكلت لجنة تحقيق في تلك الجريمة السياسية لكنها لم تظهر إلا في مناسبة واحدة عندما عرضت شريطاً يصور ما حدث لحظة الإغتيال وتم إتهام ( بومعرافي ) رسميا بالإغتيال وأعتبر ذلك تصرفاً فردياً منه.

إغتيال الرئيس الأمريكي ( كينيدى )

فى 22 نوفمبر عام 1963 كان الرئيس الأمريكى ( جون كينيدى ) وزوجتة ( جاكلين ) ومحافظ ولاية تكساس وزوجتة فى موكب رئاسياً فى طريقهم لحضور أجتماعاً لأعضاء الحزب الديمقراطى وعند وصول الموكب الى منطقة ديلى بلازا تلقى الرئيس ( كينيدى ) رصاصاتان قاتلتان أحداهما فى الظهر والأخرى فى الرأس بينما كان يجلس بجوار زوجتة فى سيارة ليموزين رئاسية وبعد الحادث بوقت قصير تم أعتقال شخص يدعى ( رهالف اوزفالد ) كمشتبة بة فى عملية الإغتيال.

وبعد عشرة أشهر من الحادث أعلن أن قيام ( رهالف ) بأغتيال الرئيس كينيدى كان عملاً فردياً

اضغط هنا لمشاهدة بقية الإغتيالات في الفيديو على قناة النيلين

النيلين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        Khalid Alamear

        الفريق ابراهيم باشا عبود قامه سامقه في التاريخ الحديث العفه الامانه الخلق كل صفات الحاكم مكتملة في شخصه لم ينهب ويسرق قوت شعبه بل بني وعمر ..احكموا علينا باعمالنا…جئتكم بصداقة الشعوب…خرج من الحكم لا يمتلك منزلا وهو الذي قسم الامتدادات والشعبيات والثورات..الرفاهيه التي عاشها الشعب السوداني والاستقرار السياسي والاجتماعي والثقافي لا ولن يتكرر…رحم الله ود الباشا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *