زواج سوداناس

وعدها بوظيفة فلما حضرت اغتصبها



شارك الموضوع :

أحالت النيابة العامة في دبي إلى هيئة محكمة الجنايات سائقا أفريقيا بتهمة اغتصاب زائرة من الجنسية ذاتها في شقته، بعد أن تحايل عليها، وأوهمها بأنه سيساعدها في الحصول على وظيفة.

وبحسب رواية المجني عليها البالغة من العمر 24 عاما، فإنها تعرفت إلى المتهم في حافلة مواصلات عامة، ووعدها بمساعدتها في الحصول على وظيفة بعدما شاهدها تحمل عدة أوراق في يديها، حيث تبادلا أرقام الهواتف، ومن ثم افترقا، لكنهما بقيا على تواصل.

وبعد نحو ثلاثة أيام من العلاقة بين الطرفين، اتصل المتهم بالمجني عليها، ليطلب منها تجهيز سيرتها الذاتية، مدعيا أن شقيقه قد وجد لها فرصة عمل في الشركة التي يعمل لديها، ومن ثم التقيا في اليوم التالي، وسلمته «السيرة»، وابلغها انهما سيتوجهان في اليوم التالي إلى مقر شركة شقيقه للتعرف إلى تفاصيل الوظيفة الجديدة.

وتضيف المجني عليها للنيابة، انه في صباح يوم الواقعة التقت بالمتهم في محطة مترو الاتحاد، ورافقته إلى مقر الشركة الذي تبين لها أنها شقة سكنية وليست شركة، وأن الشخص الذي ادعى المتهم لها بأنه شقيقه إنما هو صديقه، مبينة أنها بدخول الشقة تسلم ذلك الصديق سيرتها الذاتية منها، وأخبرها انه سيصعد إلى الطابق الأعلى لتسليمها إلى مديره الذي يسكن في البناية نفسها، وبالفعل غادر الشقة وتركها مع المتهم الذي استغل خلوته بها، واغتصبها تحت التهديد بالقتل بعد أن رفضت ممارسة الرذيلة معه برضاها.

وأقر المتهم الأفريقي، بعد إلقاء القبض عليه، بأن مواقعة المجني عليها داخل شقته كان برضاها، ومقابل 200 درهم، موضحاً انه عندما رفض زيادة المبلغ إلى 500 درهم بناء على طلبها، غضبت وتركت الشقة وتوجهت إلى مركز الشرطة واشتكت عليه.

البيان

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        مهند

        تييييييييييييييت يا ناس النيلين

        الرد
      2. 2
        مريم

        والله العظيم ما فهمت حاجة ! منو الجاني ومنو المجني عليه ؟

        الرد
      3. 3
        سوداني وافتخر

        زي ديل تقولوا ليهم منو الجاني ومنو الما عايز يجيني والما عايز يجي عنو ما جاني

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *