زواج سوداناس

هل فعلهم هذا يعتبر صلة للرحم؟ وهل تأففي للأمر واستنكاره خطأ شرعي؟ وهل لزوجي أن يرفض النقاب لأجل ألا يحرج أزواج أخواته؟


عبد الحي يوسف

شارك الموضوع :

زيارة ثقيلة!!

فضيلة الشيخ د عبد الحي يوسف
الأستاذ بقسم الثقافة الإسلامية بجامعة الخرطوم

السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله الشيخ عبد الحي يوسف نفع الله بك وزادك علما.
أنا متزوجة من رجل يخاف الله فيَّ وقد كان شرط زواجي منه أن يُفرد لي سكناً وقد فعل جزاه الله خيراً على ذلك.
ولكن أهله يسكنون في إحدى الولايات فتأتي لزيارتنا أخواته مع أزواجهن، وبيتنا صغير فأضطر إلى أن اكون مقيدة جداً في بيتي، وألبس عباءتي طوال اليوم، والأمر لا يخلو من الاختلاط؛ فالبيت صغير جداً ولي ابن رضيع يشق عليَّ إرضاعه، وقد شكوت لزوجي وطلب مني الصبر فهي أيام قلائل، وأنا أصبر على التعب ولكن لا أصبر علي كوني مجبرة على التواجد معهم في مكان واحد وكرهي للونسة معهم.
فكرت في لبس النقاب لأسد هذا الباب ولكن زوجي يرفض وأنا على يقين أنه يرفض بسبب هذه الزيارات فكيف سيأتون إلينا وأنا منقبة!؟
سؤالي: هل فعلهم هذا يعتبر صلة للرحم؟ وهل تأففي للأمر واستنكاره خطأ شرعي؟ وهل لزوجي أن يرفض النقاب لأجل ألا يحرج أزواج أخواته؟

الجواب:

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين، وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، أما بعد.
فجزاك الله خيراً على ثنائك على زوجك واعترافك بحقه، وأسأل الله تعالى أن يديم الألفة بينكما وأن يصرف عنكما شر كل ذي شر، ولا بد في الجواب على هذه المسألة من بيان أمور:
أولها: أن الحياة الزوجية لا تخلو من خلاف، ولا يستقيم أمرها على ما يحب الله إلا إذا وطَّن كل من الزوجين نفسه على التنازل عن بعض حقه؛ وذلك من أجل أن تسير السفينة بأمان، أما إذا كانت حياة قائمة على المشاحة واستيفاء الحق كاملاً فسرعان ما تسري العداوة والبغضاء بدل الوئام والصفاء
ثانيها: أن الزوج قد وفى بما اشترطت من استقلالك بسكن وحدك، ولا يمكنه أن يأمر أهله بألا يزوروه؛ فللناس عادات وأعراف وقد لا تطيب حياته معك إذا اعتزل أهله وشارطهم على نوع من الزيارة دون نوع
ثالثها: النقاب مسألة متنازع فيها وليست هي بالقطعية التي لا يسع المرء الخلاف فيها، وعليه فالمطلوب منك الاستجابة لرغبة زوجك حتى لا تقعين في الحرج الشرعي
رابعها: يمكنك التفاهم مع زوجك على طريقة مناسبة تستطيعان من خلالها التخلص من المفاسد التي تترتب على تلك الزيارات التي أوافقك على كونها مزعجة، ولعل الله يرزقكما في مستقبل الأيام بيتاً فسيحاً تفردان فيه مكاناً للضيوف من غير ما حرج، والله الموفق والمستعان.

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        ahmed

        أكيد ديل أهل العوض
        والله بنت عمتي اتزوجت واحد من زي ديل ومنجضها نجاض وهي برضو
        نفس القصة متدينة زيك
        بجوها في اليوم 12 وعشرين مرات
        الحمد لله ربنا يصبرك
        انا ماعارف كيف الناس مابتحس
        بعدين الفنادق موجودة والشقق المفروشة لايام موجودة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *