زواج سوداناس

البشير: نسبة التحاق السودانيين بالتنظيمات الإرهابية الأقل بين الدول العربية



شارك الموضوع :

قال الرئيس السوداني عمر البشير، الأحد، إن نسبة التحاق السودانيين بالتنظيمات الإرهابية تعد الأقل، مقارنة مع بقية الدول العربية، ووعد بمناقشة ملف الحريات الأربع، مع الجانب المصري بما يجعل إنفاذها لا سيّما حريتي التنقل والإقامة وارداً.

وأفاد لدى لقائه المجلس الأعلى للجالية السودانية بمصر، بعدم تلقي أي شكاوى حول سلوك السودانيين بمصر، ووجه وزارة الداخلية السودانية بمعالجة الصعوبات التي تواجه السودانيين في استخراج الجواز الإلكتروني.

وبشأن اتفاق الحريات الأربع مع مصر وعد البشير، بمناقشتها مع المصريين مبينا أن السودان أكد في أكثر من مرة أن نسبة السودانيين في الالتحاق بالتنظيمات الإرهابية تعتبر الإقل بين الدول العربية مما يجعل إنفاذ الحريات الأربعة خاصة حريتي التحرك والإقامة وارداا.

وتشكو الخرطوم على الدوام من رفض القاهرة تطبيق اتفاق الحريات الأربع مع مصر والتي تشمل حرية (العمل والتنقل والاقامة والتملك) للمواطنين في البلدين،بينما تبرر مصر عدم التطبيق الكامل للاتفاقية التي التزم بها السودان ،لدواعي “أمنية”.

وامتدح الرئيس السوداني، في تصريحات نقلتها وكالة السودان للأنباء، المدارس السودانية بالخارج مشيرا الي ربطها أبناء السودان بوطنهم لافتا إلى أن العديد من الشعوب العربية تبدي رغبة في جلوس أبنائها لامتحان الشهادة الثانوية السودانية.

وأكد أن وزارة التربية والتعليم ستقوم بإنزال المناهج الدراسية لكافة المستويات عبر موقع الوزارة الإلكتروني مما يقلل العبءعلى الأسر في الحصول على الكتاب المدرسي .

وأشار الرئيس إلى التقدم الكبير الذي حدث في الخدمات الطبية بالبلاد بدخول مستشفيات معدة بأحدث الأجهزة الطبية مشيدا في ذات الوقت بالكوادر الطبية السودانية مبينا انها تعتبر من أميز الكوادر على مستوى المنطقة.

وقال إن الدولة تتحمل تكلفة علاج الأمراض الخبيثة كاملة كمساهمة حقيقية منها للمواطن السوداني رغم تكلفتها العالية داعيا السودانيين بتلقي خدمة العلاج بالداخل والتي تعتبر أقل تكلفة وأعلى جودة.

إلى ذلك، عاد الرئيس عمر البشير، الى الخرطوم ، عقب مشاركته في منتدى التجارة والاستثمار بإفريقيا 2016 المنعقد بشرم الشيخ وكان في إستقباله بمطار الخرطوم الفريق أول ركن بكري حسن صالح النائب الأول لرئيس الجمهورية وعدد من الوزراء والمسئولين.

وقال وزير الخارجية ابراهيم غندور، في تصريحات صحفية إن وفد السودان أجرى عددا من اللقاءات والمشاورات على هامش المنتدى، ووصف الزيارة بالناجحة.

وتطرق الى القمة الثلاثية التي جمعت بين الرؤساء الثلاثة البشير والسيسي وديسالين مبينا أنها التامت فى إطار التشاور المستمر بينهم حول مجمل القضايا الإفريقية وسبل تعزيز علاقات التعاون الاقتصادى بين البلدان الثلاثة .

وأشار الى أن القمة الثلاثية ناقشت مقترح الرئيس البشير حول تكوين آلية تعاون مشترك بين البلدان الثلاثة بشأن كافة القضايا السياسية والاقتصادية والأمنية لا سيما وأن الدول الثلاث لديها هموم ومصالح مشتركة تحتم وجود آلية تنسيق مشتركة .

ونوه غندور الى أن المنتدى ناقش فرص الاستثمار في افريقيا والمشاكل التي تواجه الاستثمار فضلا عن مناقشة برامج تنمية الشباب والمرأة في افريقيا بالاضافة الى تطوير صناعة المواد الأولية المحلية في البلدان الافريقية.

sudantribune

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        ع

        هم ما عاوزين يطبقوا فلماذا يطبق السودان؟ هذا من أكثر الأشياء التي تؤلم شعبك!!
        وبعدين الاستثماؤ الأجنبي البقلع في الأراضي التاريخية للسودانيين ده فايدته المباشرة شنو ليهم ليه ما تخلي أهل كل منطقة هم ملاك الأرض على الشيوع وهي الحقيقة والمستمر يدفع لهم إيجار معقول يقم كمساعدات مباشرة لصناديق الزكاة والمستشفيات والمدارس

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *