زواج سوداناس

لن تصدّقوا أغرب 15 موقفاً حصلت خلال مقابلات عمل!



شارك الموضوع :

بعض المواقف المفاجئة يحدث غالباً في الوقت غير المناسب فكيف إذا حصل ذلك خلال مقابلة عمل؟ وفقاً لدراسة جديدة أجراها موقع البحث عن العمل الأشهر في الولايات المتحدة CareerBuilder، فإن بعض المرشحين إلى وظائف جديدة تصرّفوا بشكل مثير للضحك والتعجب. فعلى سبيل المثال، ردّت إحدى المرشّحات لوظيفة جديدة على أسئلة المدير وهي تغنّي فيما أجرى آخر مقابلته في الحمام. ونقل موقع Business Insider عن روزماري هافنر، مديرة الموارد البشرية في CareerBuilder، قولها إنه “من الصعب أن نشرح لماذا يتصرّف المرشح بهذه الطريقة ربما لأنه عصبيّ ويعتقد أن الموظِّف يجد ذلك مضحكاً، أو ربما لأنه ببساطة لا يعرف حدوده”. وأضافت “على أي حال، يمكن هذا السلوك أن يخسّرهم المنصب ومن الأفضل عدم المخاطرة بهذه التصرفات. الإجهاد يمكن أن يشلّ حركتك لكنه أمر طبيعي والأهم هي الطريقة التي نديره بها”.

في هذه الدراسة الجديدة، التي أجرتها شركة Harris Poll للدراسات عبر الإنترنت لصالح موقع CareerBuilder، فإن أكثر من 2500 من المديرين رووا الأخطاء التي لا تنسى والتي اقترفها المتقدمون لوظائف جديدة خلال مقابلة العمل.

وقد اختار Business Insider أبرز 15 موقفاً وأكثرها غرابة:

– إحدى المرشحات أخذت صورة العائلة الموجودة على مكتب مدير التوظيف ووضعتها في حقيبتها.

– إحدى المرشحات بدأت تصرخ لأن مقابلة العمل استغرقت وقتاً طويلاً.

– إحدى المرشحات أعلنت أن نشاطها الرئيسي هو التنجيم (التبصير) وحاولت قراءة كفّ المدير على رغم رفضه القاطع.

– وعندما سُئل أحدهم ما هي الوظيفة المثالية بنظره، فأجاب: “رسم أقفاص الطيور”، بينما كان في صدد التقدم إلى منصب في شركة لإدخال البيانات.

– واحدة أجابت عن الأسئلة وهي تغنّي.

– آخر وضع كريم ترطيب على قدميه أثناء المقابلة.

– عندما سُئل أحدهم لماذا تريد هذا المنصب، فأجاب: “زوجتي تريد مني العثور على عمل”.

– أخرى اقتربت من المدير ليكون قلباهما قريبين.

– آخر جاء بطيره الأليف معه إلى المقابلة.

– تمت مقابلة مرشح من طريق الهاتف وكان في الحمام ولم يتجنّب حتى ضرب دورة المياه.

– آخر رشّ القصاصات الورقية الملوّنة حوله أثناء حديثه إلى المدير.

– خلال لقاء لمقابلة عمل في أحد الفنادق، طلب المرشح اذا كان بإمكانه العيش أيضاً في الفندق.

– أعلنت إحدى المرشحات أنها لن تستقيل من منصبها السابق، لكن صديقها أصرّ عليها لتتقدم للعمل في الشركة الحالية للاستفادة من الحسومات على منتوجاتها.

– مرشّحة أخرى تحدّثت عن حادث وجدت فيه جثة.

– وأخيراً أعلن أحد المرشّحين لوظيفة أنه لن يرتدي السراويل الرسمية لأنها لا تشعره بالراحة.

مجلة الرجل

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *