زواج سوداناس

برلماني يكشف عن عزم كتلة نواب الشرق مقابلة البشير حول الاعتداءات بالفشقة



شارك الموضوع :

حث ممثل دائرة الفشقة بالبرلمان مبارك النور، رئيس الجمهورية المشير عمر البشير، على إنشاء مفوضية خاصة بالحدود، وأبدى النور استياءه البالغ من صمت الحكومة تجاه الاعتداءات الإثيوبية المتكررة على المنطقة، وتخوف من أن تؤول الفشقة لنفس مصير حلايب “التي ودعناها الله” حسب وصفه.
وأعرب النور عن أسفه البالغ لتصريحات القيادي بالمؤتمر الوطني مصطفى عثمان إسماعيل، التي أكد فيها عدم علمه بما يحدث في الفشقة، وقال: “أنا حزين على قيادات بمستوى مصطفى يقول كلام زي دا”، وأبان أن ذلك التصريح هو الثاني من نوعه بعد أن سبقه وزير الدفاع، وتساءل النور: “دا عدم اهتمام بناس الفشقة؟، أم عدم اهتمام بحدود الوطن؟، أم اهتمام بمحلات معينة في البلد؟”.
وطالب النور خلال تصريحات صحفية أمس، الحزب الحاكم بتنوير وتثقيف قياداته بما يدور في البلد، وأضاف” ناسكم ديل نادوهم نوروهم بالبحصل ووروهم الحدود حقتنا دي وين وحدها لي وين عشان لما الواحد الصحفيين يسألوه يكون عارف”.
وأكد النور أن الاعتداءات الإثيوبية لا تزال مستمرة، وقال إنها ستتكرر بسبب صمت الحكومة وعدم مبالاتها، ولفت الى نهب إثيوبيين عدداً من الماشية قبل (4) أيام، وأشار الى عزم كتلة الشرق مقابلة الرئيس عمر البشير بهذا الصدد.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *