زواج سوداناس

الوطني: اجتماع مجلس الشورى للتنوير بالنجاحات الخارجية والأمنية



شارك الموضوع :

قال المؤتمر الوطني الحاكم في السودان إن اجتماع مجلس الشورى القومي المقرر، يوم الجمعة، ينعقد بغرض تنوير عضوية وقواعد الحزب بالنجاحات في العلاقات الخارجية والاستقرار الأمني الذي تعيشه البلاد.

JPEG – 35.1 كيلوبايت
أعمال المؤتمر العام الرابع لحزب المؤتمر الوطني الحاكم ـ إرشيف

وأجاز المكتب القيادي للمؤتمر الوطني الحاكم في السودان خلال اجتماع ترأسه الرئيس عمر البشير تقارير وأجندة اجتماع المجلس القيادي للحزب الذي سينعقد مساء الخميس تمهيدا لانعقاد مجلس الشورى القومي يوم الجمعة.

واطلع المكتب وفقا لنائب رئيس المؤتمر الوطني إبراهيم محمود على مخرجات المرحلة الأولى للحوار الوطني وسير التحضيرات الجارية لإجراء الاستفتاء الإداري بدارفور.

وأبان محمود للصحفيين، أن المكتب القيادي أشاد كذلك بما تحقق من اختراقات على مستوى علاقات البلاد الخارجية والنجاحات على مستوى الاقتصاد الوطني الذي أكد أنه تعافى من الصدمة التي تعرض لها بانفصال جنوب السودان.

وقال إن التقارير التي سيتم استعراضها تشمل تقارير الأداء السياسي والتنفيذي والأوضاع الاقتصادية والحوار الوطني.

وأضاف “نسعى عبر هذا الاجتماع لمخاطبة عضوية الحزب والسودانيين بكل القضايا الهامة وفي مقدمتها الأمن والاستقرار الذي ينعم به السودان وكيف نحافظ عليه والتنوير بالنجاح الكبير الذي حدث في العلاقات الخارجية على المستوى العربي والأفريقي والعالمي، وسعي المؤتمر الوطني لقيادة الساحة السياسية بمشاركة كل الحادبين على أمن واستقرار البلاد”.

وأوضح نائب رئيس الحزب أن انعقاد اجتماع مجلس الشورى القومي للحزب يأتي في فترة شهدت الكثير من الحراك السياسي على مستوي القطر من خلال البرامج الكبيرة التي نفذت متمثلة في الحوار الوطني واستفتاء دارفور والحراك الذي أعقب تكوين الحكومات بمشاركة واسعة للأحزاب.

وقال إن المكتب القيادي للمؤتمر الوطني أشاد في اجتماعه بالمواقف الوطنية والمشاركة الصادقة من أحزاب الحكومة والمعارضة في الحوار.

وأوضح أن الأحزاب المشاركة في الحوار “أصبحت في محور واحد هو الحوار والسلم ضد المحور الذي يسعى للحرب والدمار في السودان، من أجل إنتاج وثيقة وطنية تحدد كيفية تشكيل مستقبل السودان وتحقق التراضي الوطني.

سودان تر

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *