زواج سوداناس

أشهر عامل نظافة في الجزائر يشعل مواقع التواصل



شارك الموضوع :

شغل عامل النظافة الجزائري، العم “حسين”، مواقع التواصل الاجتماعي الجزائرية والعربية مرة أخرى، حيث تداول رواد “فيسبوك” و “تويتر” صورة له حمل خلالها ورقة كُتب عليها “إلى رئيس بلدية دالي إبراهيم (بلدية في العاصمة الجزائرية) أريد العودة إلى العمل، أنا أعمل مجاناً من فضلكم” .

وانطلقت فور انتشار صرخة حسين، أو “عمو حسين” كما يحلو للجزائريين مناداته، حملة “فيسبوكية” دعت إلى إعادته إلى منصبه بعد قرابة سنة من صرفه من العمل، وعلى الرغم من قرار صرفه، ظل العم “حسين” ينظف شوارع بلدية دالي إبراهيم بأعالي العاصمة الجزائرية مجانا، دون طلب أي مقابل.

وتفاعل نائب رئيس البرلمان الجزائري ورجل الأعمال، بهاء الدين طليبة، مع الحملة حيث دعا عامل النظافة إلى لقاء في مكتبه من أجل مساعدته في الحصول على عمل بعد أشهر من البحث، وكتب على صفحته على “فيسبوك”:

“لقد تأثرت كثيرا لما نشر حول وضعك الحالي تماما كما تأثرت لصور ووضعيات أخرى مشابهة، وقد مكننا الله سبحانه وتعالى من المساهمة في حلها وإعادة البسمة إلى أصحابها. وبالمناسبة فإني أدعوك إلى زيارتي بمكتبي في المجلس الشعبي الوطني وتشريفي بلقاء مواطن لا يريد شيئا سوى أن يعود إلى عمله ليعيل أهله من عرق الجبين”.

وكانت الصورة، التي التقطتها له ابنته، قد انتشرت خلال الأيام السابقة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ساعات فقط من تحميلها، ليتحول بذلك إلى أشهر عامل نظافة شغل الرأي العام في الجزائر وحتى في الوطن العربي ، حيث تناقلت أخباره القنوات التلفزيونية العربية والمواقع الإلكترونية. وكتبت ابنة العم “حسين” عند نشر صورة “سيلفي” لوالدها: “هذا الرجل أبي. أنا فخورة بتربيته لي وتعبه من أجل راحتنا وتوفير عيشة كريمة لي ولأسرتي”.

وفور تداول الصورة، قرر مواطن سعودي، يدعى خالد بن فيصل، التكفل بحسين عن طريق دفع تكاليف عمرة كاملة له. وغرد خالد على تويتر قائلا: “وأنا أفتخر بوالدها، وأبلغوه بأنني أقدم له عمرة إلى مكة بكل تكاليفها متى أراد هذا”.

وكتبت صفحة “تحيا الجزائر”: العم حسين يعمل مجانا للتنظيف..على سكان بلدية دالي ابراهيم الوقوف وقفة رجل واحد لكي يعود العم حسين إلى عمله”.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *