زواج سوداناس

الحكومة ترفض دعوة الآلية الأفريقية للقاء التشاوري



شارك الموضوع :

أعلنت الحكومة رسمياً عدم مشاركتها في اللقاء التشاوري الذي يجمعها بالممانعين للحوار من أحزاب وحركات مسلحة، الذي دعت له الآلية الأفريقية رفيعة المستوى بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا، وبررت الحكومة الرفض لعدم وضوح دعوة الآلية.
وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة د. أحمد بلال عثمان طبقاً لـ”المركز السوداني للخدمات الصحفية” إن دعوة الآلية الأفريقية الأخيرة جاءت للإرباك وليس التشاور الاستراتيجي، إلا أنه رهن المشاركة بوصول دعوة واضحة من الآلية بشأن التفاوض أوالحوار.
وأكد عثمان أن الحوار لديه آلية عززتها الجمعية العمومية بتكوين آلية للقاء الممانعين، وقال “إن كانت الدعوة بشأن الحوار لابد أن تأتي باسم الآلية أو رئيس الآلية”، مشدّداً على ضرورة عدم الخلط بين الحوار والتفاوض.
وأضاف “إن التفاوض ثنائي بين الحكومة والحركات والحوار يشمل كل القطاعات”.

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        ود بنده

        هدف (سته صفر)

        الرد
      2. 2
        افريقي قرفان

        تامو امبيكي السمسار الدولي اصبح يتكسب من معانات الشعوب ويسترزق في اشعال الفتن والصراعات السودانية وفعلت خيرا الحكومه السودانيه حينما رفضت الحوار التشاوري مع حاملي السلاح والخارجون على القانون والمتمردون على سلطة الدوله لكني اخشى على الحكومة من الضغوط والتلويح برفع العقوبات تلك الخدعه الكبيره التي مورست علينا من قبل الاداره الامريكيه الضغوط والتلويح كان نتاجها انفصال دولة الجنوب عن الدوله الام…

        يجب على الحكومه ان لاتنساق وراء خدع امبيكي السمسار الدولي ولا تلهث وراء رفع العقوبات من اجل حفنه من الدولارات وشحنه من الاغذية المنتهية الصلاحية واسلحة بدون قطع غيار وادويه غير صالحه للاستعمال البشري تحت مسمى المعونه الامريكيه …ولنجعل من كوبا وكوريا وغيرها من الدول التي وقفت بشموخ وعزه في وجه الصلف والغرور والابتزاز الدولي..
        .شكرا اميكي انت غير مرحب بك للدخول في خلافاتنا الداخليه والمتاجرة فيها .
        فالحوار يجب ان يكون سودانيا خالصا وداخل حضن الوطن الكبير

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *