زواج سوداناس

إنفانتينو: كرة القدم لا تعني أي شيء بدون الجماهير



شارك الموضوع :

أكد الرئيس الجديد للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، السويسري جياني إنفانتينو، اليوم الجمعة أن مسئولي اللعبة يجب أن يكونوا أشبه بـ”المشجعين منهم بالسياسيين”، وأنه إذا لم ينسى “الجميع” أنهم كانوا مشجعين “ستتطور كرة القدم للأفضل”.

وفي مقابلة نقلها الموقع الرسمي للفيفا، تذكر إنفانتينو أنه كان يذهب لمشاهدة مباريات كرة القدم مرتديا “بنطال جينز وقميص”. “ولكن الآن، عندما أذهب للملعب علي أن ارتدي البدلة”.

وأردف “أعتقد أن هذا المفهوم يجب أن يتغير وأن يكون المسئولين عن اللعبة أشبه بالمشجعين أكثر منهم بالسياسيين. وإذا لم ننس جميعا أننا كنا مشجعين، ستتطور الكرة للأفضل”.

وبعث رئيس الفيفا برسالة “طمأنة” للجماهير حول هذا الصدد “أنا أيضا عاشق لكرة القدم، كحالهم. وأعلم ما يعنيه ذهابك وراء فريقك في جميع الملاعب التي يلعب بها من أجل مؤازرته أسبوعيا، لأنني قمت بهذا الأمر مرات عديدة. أعلم ما يعنيه أن تكون كرة القدم هي شغفك الأول وأن تكون متابعا لفريقك. دون الجماهير، كرة القدم لا تعني أي شيء”.

ويرى إنفانتينو أنه “لم يتم توجيه الاهتمام الكامل خلال فترة طويلة سابقة” للاعبين أو الجماهير، مفصحا في الوقت ذاته عن نيته في “الاعتماد عليهم وإشراكهم” في عملية اتخاذ القرارات من أجل تطوير كرة القدم والأنشطة ذات الطابع الاجتماعي.

وعلق قائلا “لقد رأينا في مرات عديدة اهتمام نجوم الكرة السابقين بالمشاركة في الأنشطة التي ينظمها الفيفا. يستمتعون برد جزء مما قدمته لهم كرة القدم حينئذ. يجب أن نتمتع بالقدرة على إشراكهم، ولهذا فإن أحد أولوياتي هو إنشاء فريق من أساطير اللعبة سيضفي المزيد من القيمة للفيفا ويجعلها أكثر تألقا في العالم بأسره”.

وشدد إنفانتينو على فكرة الاستعانة بالتكنولوجيا وتوسيع قاعدة المشاركة في كأس العالم إلى 40 فريق. “أفكر في إعطاء الفرصة لمشاركة 8 منتخبات أخرى، ولكن هناك العديد من الدول التي تحلم بالمشاركة، فخوض البطولات التمهيدية تعد فرصة عظيمة”.

وكان إنفانتينو، السكرتير العام السابق للاتحاد الأوروبي لكرة القدم “ويفا”، قد فاز برئاسة (فيفا) وذلك بعد انتهاء عملية التصويت التي أقيمت يوم 26 فبراير/شباط المنصرم خلال الاجتماع الاستثنائي للجمعية العمومية (كونجرس فيفا).

وحصل إنفانتينو في جولة التصويت الثانية على 115 صوتا، مقابل 88 للشيخ البحريني سلمان بن إبراهيم آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي، بينما جاء الأمير الأردني علي بن الحسين في المركز الثالث بأربعة أصوات والفرنسي جيروم شامبين في المركز الأخير بدون أصوات.

وسيتولي إنفانتيني رئاسة الفيفا خلفا لمواطنه جوزيف بلاتر، الموقوف من مزاولة أي نشاط متعلق بكرة القدم من قبل لجنة الأخلاق بداعي التورط في قضايا فساد، لمدة ثلاث سنوات قادمة حتى عام 2019.

 

المدينة نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        متابع

        كلام جميل ,طيب لماذا تقام احيانا مباراة بدون جماهير؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *